لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الأسهم الأوروبية تصعد بدعم من أداء قوي للقطاع المالي

الأسهم الأوروبية تصعد بدعم من أداء قوي للقطاع المالي
رسم بياني لحركة مؤشر داكس على شاشة في بورصة فرانكفورت يوم الخميس. تصوير رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

(رويترز) – أغلقت الأسهم الأوروبية مرتفعة يوم الخميس بدعم من أرباح قوية من بريتيش أمريكان توباكو وصفقة اندماج ببضعة مليارات الدولارات في القطاع المالي وهو ما ساعد في تبديد أجواء التشاؤم التي خيمت على التعاملات المبكرة بعد أن قلل البنك المركزي الأمريكي من احتمالات سلسلة تخفيضات للفائدة.

وأنهى المؤشر الأوروبي ستوكس 600 جلسة التداول مرتفعا 0.5 بالمئة بعد أن تلقى دفعة قوية من قفزة بلغت 7 بالمئة لأسهم شركة بريتيش أمريكان توباكو بعد أن أعلنت عن مبيعات تجاوزت التوقعات للنصف الأول من العام وتكهنت بأداء أقوى في النصف الثاني.

وصعد سهم مجموعة بورصة لندن للأوراق المالية 6.5 بالمئة إلى مستوى قياسي مرتفع بعد أن أعلنت رسميا عن اندماج بقيمة 27 مليار دولار مع شركة رفينيتيف للمعلومات المالية وهو ما دفع مؤشر قطاع الخدمات المالية الأوروبي للصعود 2.3 في المئة ليأتي في مقدمة القطاعات الرابحة.

وتملك تومسون رويترز، الشركة الأم لوكالة رويترز للأنباء، حصة قدرها 45 بالمئة في رفينيتيف وستؤول اليها حصة 15 بالمئة في بورصة لندن بموجب الصفقة.

ولقي القطاع المصرفي الأوروبي دعما من نتائج إيجابية من بنوك أوروبية كبرى مثل باركليز وستاندرد تشارترد وسوسيتيه جنرال.

وانخفض مؤشر قطاع النفط والغاز 1.5 بالمئة متضررا من انخفاض حاد لأسهم شركة رويال داتش شل بعد أن هبطت أرباحها في الربع الثاني من العام إلى أدنى مستوى في 30 شهرا مع تراجع أسعار الغاز وهوامش التكرير.

وأغلق مؤشر قطاع الموارد الطبيعية منخفضا 3 بالمئة مسجلا أكبر هبوط ليوم واحد من حيث النسبة المئوية منذ ديسمبر كانون الأول 2018 مع انخفاض أسهم ريو تينتو المسجلة في لندن على الرغم من إعلان الشركة عن قفزة بنسبة 12 بالمئة في أرباح النصف الأول من العام وتوزيعات أرباح سخية للمساهمين.

وجاء أداء المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني أقل عن نظرائه الأوروبيين وأغلق منخفضا 0.2 بالمئة، مع تضرره من أجواء تشاؤم أثارها خفض بنك انجلترا المركزي توقعاته للنمو في بريطانيا وسط المخاوف التي تحيط بالخروج من الاتحاد الأوروبي وتباطؤ الاقتصاد العالمي.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة