عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الشيخ بن زايد: الإمارات والسعودية تقفان معاً في مواجهة القوى التي تهدد أمن المنطقة

محادثة
الشيخ بن زايد ولي عهد أبو ظبي
الشيخ بن زايد ولي عهد أبو ظبي   -   حقوق النشر  رويترز
حجم النص Aa Aa

قالت وكالة أنباء الإمارات نقلاً عن ولي عهد أبو ظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، قوله إن الإمارات والسعودية تقفان معاً في خندق واحد في مواجهة القوى التي تهدد أمن دول المنطقة.

ووجه ولي عهد أبو ظبي دعوة إلى الأطراف اليمنية في عدن إلى الحوار، بحسب الوكالة نفسها، مضيفاً أنّ الإمارات والسعودية تتفقان على مطالبة الأطراف اليمنية المتنازعة بتغليب لغة الحوار والعقل ومصلحة اليمن.

وكان العاهل السعودي، الملك سلمان، التقى اليوم، الإثنين، بولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في إطار جولة يقوم بها الأخير إلى السعودية. وقال التلفزيون السعودي في خبر أوردته وكالة رويترز للأنباء إن العاهل السعودي وولي عهد أبوظبي يتباحثان الوضع في اليمن.

وتسارعت الأحداث السبت بعد سيطرة الإنفصاليين على ثلاثة معسكرات حكومية وعلى القصر الرئاسي في اليمن، وعززت من الانقسامات بين الشريكين الهامين في التحالف الداعم للحكومة اليمنية، ألا وهما السعودية والإمارات.

ومن هذه الزاوية يقرأ البعض زيارة ولي عهد أبوظبي إلى السعودية.

والسبت الفائت، حمّلت وزارة الخارجية اليمنية المجلس الانتقالي الجنوبي ودولة الإمارات "تبعات الانقلاب" في عدن، مطالبة أبو ظبي بوقف دعمها المادي والعسكري فوراً للانفصاليين.