لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

فوضى بمطار هونغ كونغ لليوم الثاني على التوالي والسلطات تعلق إجراءات تسجيل المسافرين

 محادثة
مسافرون يتحدثون مع أحد موظفي مطار هونغ كونغ يوم الثلاثاء
مسافرون يتحدثون مع أحد موظفي مطار هونغ كونغ يوم الثلاثاء -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت هيئة مطار هونغ كونغ الدولي يوم الثلاثاء إنها علقت إجراءات تسجيل المسافرين في المطار وعزت القرار إلى اضطرابات بسبب الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وأثارت الاحتجاجات المتصاعدة في المركز المالي الآسيوي أسوأ أزمة سياسية في هونغ كونغ منذ عقود وشكلت تحديا للحكومة المركزية في بكين.

وكانت هيئة المطار أوقفت جميع الرحلات من وإلى المطار يوم الاثنين وقالت شركة "كاثاي باسيفيك"، وهي شركة الطيران الوطنية في هونغ كونغ، يوم الثلاثاء إنها علقت جميع إجراءات تسجيل المسافرين.

وقالت هيئة المطار "تعطلت بشدة العمليات في مبنى مطار هونغ كونغ الدولي نتيجة للتجمعات العامة في المطار اليوم" مضيفة أن إجراءات تسجيل المسافرين على الرحلات المغادرة توقفت منذ الساعة 4:30 بعد العصر بالتوقيت المحلي.

وفي بيان منفصل، قالت شركة كاثاي باسيفيك "من المحتمل أن يتعطل المزيد من الرحلات الجوية قبل موعدها بفترة قصيرة".

وتأتي التظاهرة الجديدة بعد أن وجهت الصين إشارات متزايدة بشأن وجوب انتهاء الاضطرابات المستمرة منذ عشرة أسابيع، وبثّت وسائل إعلام رسمية مقاطع فيديو تظهر فيها قوات أمنية محتشدة على الحدود.

وتشهد المستعمرة البريطانية السابقة أسوأ أزمة سياسية منذ اعادتها الى الصين عام 1997. وقد بدأت في مطلع حزيران/يونيو بتظاهرات رافضة لمشروع قانون يتيح تسليم مطلوبين الى الصين ثم تحولت الى احتجاجات مطالبة بمزيد من الحريات ومنددة بتدخل بكين في الشؤون الداخلية.

للمزيد على يورونيوز:

سلطات جبل طارق تنفى تقارير بشأن الإفراج عن ناقلة نفط إيرانية محتجزة

الإمارات تقلل من شأن خلاف مع السعودية بعد سيطرة انفصاليين تدعمهم أبوظبي على عدن

روسيا تعترف بأن مستوى الإشعاع ارتفع ما بين 4 إلى 16 مرة بعد انفجار بقاعدة أبحاث نووية

الأمم المتحدة تحث على ضبط النفس

كما حثت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشليه سلطات هونغ كونغ يوم الثلاثاء على ممارسة ضبط النفس والتحقيق في أدلة على إطلاق قواتها الغاز المسيل للدموع على المحتجين بطرق يحظرها القانون الدولي.

وقالت باشليه في بيان "يمكن رؤية المسؤولين وهم يطلقون عبوات الغاز المسيل للدموع في مناطق مزدحمة ومغلقة وبشكل مباشر تجاه المحتجين في مناسبات عديدة مما ينطوي على مخاطر جسيمة بسقوط قتلى أو مصابين بإصابات خطيرة".

وأضاف البيان أن مكتبها "يحث سلطات هونغ كونغ على ممارسة ضبط النفس، وضمان احترام وحماية حقوق من يعبرون عن آرائهم بشكل سلمي مع ضمان أن يكون رد المسؤولين عن إنفاذ القانون على أي عنف قد يحدث متناسبا".

وأقر روبرت كولفيل المتحدث باسم باشليه بأن قوات الأمن في المستعمرة البريطانية السابقة تواجه أحيانا وضعا صعبا. وقال "لا نقول إن الوضع سهل، لكن يتعين عليهم مع ذلك تجنب التجاوزات وإلا فإنهم قد يجعلوا الوضع أسوأ... أنتم تخاطرون حقا بدائرة مفرغة من العنف والتوتر المتصاعدين".

وقالت الرئيسة التنفيذية للمدينة كاري لام يوم الثلاثاء إن هناك حالة من "الفزع والفوضى" في هونغ كونغ متحدية دعوات لها بالتنحي في الوقت الذي انهارت فيه البورصة وتعرضت شركات الطيران لمزيد من اضطراب الرحلات وملأ المحتجون المناوئون للحكومة المطار.

وقال كولفيل إن تصريحات الصين يوم الاثنين بأن المظاهرات في هونغ كونغ بدأت تظهر مؤشرات على "إرهاب" ليست مفيدة وتهدد بتأجيج الوضع.

تابعونا عبر الفيسبوك والواتساب