عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منصة جديدة على محطة الفضاء الدولية استعدادا لاستقبال مركبة فضائية مأهولة

euronews_icons_loading
محطة الفضاء الدولية تستعد لاستقبال مركبة فضاء جديدة في مهمة مأهولة
محطة الفضاء الدولية تستعد لاستقبال مركبة فضاء جديدة في مهمة مأهولة   -   حقوق النشر  سبيس إكس وبوينغ
حجم النص Aa Aa

في هذه الحلقة من سلسلة الفضاء يخبرنا رائد الفضاء لوكا بارميتانو عن تجارب جديدة ومثيرة تجري على متن محطة الفضاء الدولية.

ويجرى بارميتانو مع زملائه تجارب على أحياء مجهرية تدعى "خلايا جذعية محفزة" تملك قدرة فريدة على التحول إلى أي نوع من خلايا الجسم الأخرى المتخصصة. وإجراء تجارب من هذا النوع على متن محطة الفضاء وضمن الشروط الفيزيائية في المركبة يساعد على فهم الطريقة التي تتحول فيها هذه الخلايا الجذعية إلى أشكالها المتنوعة، من الناحيتين الكيميائية والبيولوجية.

ولا يخفي بارميتانو عنا شغفه بنشاطات مثيرة أخرى تجري على متن محطة الفضاء، أو خارجها في واقع الأمر، مثل السير في الفضاء، ومع أن بارميتانو لم يخرج هذه المرة إلا أنه تولى مسؤولية مساعدة زميليه أندرو مورغان ونيك هايغ بالخروج من المحطة والعوده إليها بأمان.

مورغان وهايغ قاما بتركيب منصة التحام جديدة تدعى آيدا AIDA 3 وهي بمثابة ميناء جديد للمحطة مخصص لاستقبال مركبة فضائية جديدة يتم تجربتها حاليا على الأرض والاستعداد لإطلاقها في مهمة مأهولة إلى محطة الفضاء في المستقبل القريب.

للمزيد على يورونيوز: