عاجل

القذافي ومبارك والبشير ومرسي وغيرهم.. من هم الرؤساء الأفارقة الذين اضطروا للتخلي عن السلطة منذ 2010

 محادثة
القذافي ومبارك والبشير ومرسي وغيرهم.. من هم الرؤساء الأفارقة الذين اضطروا للتخلي عن السلطة منذ 2010
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

شهدت دول إفريقية عدة عزل قادتها منذ العام 2010، تعرف عليهم ..

زيمبابوي

وفي جولة على أهم هذه الدول نبدأ من زيمبابوي، بعد أن أجبر الرئيس السابق روبرت موغابي الذي توفي يوم الجمعة 6 سبتمبر/أيلول على التخلي عن السلطة في السنوات الأخيرة.

بعدما تخلى عنه داعموه والجيش، قدم موغابي في 17 تشرين الثاني/يناير استقالته بينما كانت الجمعية الوطنية قد بدأت مناقشة إقصائه. تولى نائبه السابق أيمرسون منانغاغوا الذي كان قد أقاله قبل أسبوعين، الرئاسة.

النيجر

أطاح انقلاب عسكري في 18 شباط/فبراير بالرئيس مامادو تانجا بسبب تعديله الدستور ليبقى في السلطة بعد ولايتين قانونيتين.

تونس

بعد حكم دام 23 سنة بلا منازع، فر زين العابدين بن علي إلى السعودية في 14 كانون الثاني/يناير، على أثر انتفاضة شعبية.

مصر

سلم الرئيس حسني مبارك الذي تولى السلطة في العام 1980، الحكم إلى الجيش في 11 شباط/فبراير، في اليوم الثامن عشر من ثورة شارك فيها مئات الآلاف من المتظاهرين وقتل خلالها 850 شخصا.

ساحل العاج

في 11 نيسان/إبريل وبعد أزمة استمرت أكثر من أربعة أشهر وأسفرت عن سقوط نحو ثلاثة آلاف قتيل أوائل عام 2011، أوقف لوران غباغبو إثر رفضه الإقرار بهزيمته في الانتخابات الرئاسية.

ليبيا

يوم 20 تشرين الأول/أكتوبر، قتل معمر القذافي الذي حكم ليبيا بقبضة من حديد لحوالى 42 عاما، بالقرب من سرت بعد حركة احتجاج تحولت إلى نزاع مسلح.

مالي

أطاح عسكريون نظام أمادو توماني توري في 22 آذار/مارس واتهموه "بالعجز" عن مكافحة جماعات إسلامية وحركة تمرد الطوارق في الشمال.

غينيا بيساو

قطع انقلاب العملية الانتخابية في 12 نيسان/إبريل قبل أسبوعين من الدورة الثانية من الاقتراع الرئاسي. في اليوم التالي أعلن الانقلابيون إقالة الرئيس رايموندو بيريرا.

إفريقيا الوسطى

بعد عشر سنوات على توليه السلطة، أطاح تمرد لحركة سيليكا ذات الغالبية المسلمة الرئيس فرنسوا بوزيزيه، ما أدى إلى دوامة عنف وأعمال انتقالية مع جماعات غالبيتها مسيحية.

مصر

بعد تظاهرات كبيرة طالبت برحيل الرئيس محمد مرسي الذي انتخب في حزيران/يونيو 2012، قام الجيش بإقالته وتوقيفه في الثالث من تموز/يوليو. وتوفي مرسي قبل أشهر إثر نوبة قلبية حادة تعرض لها في قاعة المحكمة أثناء جلسة محاكمته بتهمة التخابر.

بوركينا فاسو

أعلن بليز كومباوري الذي وصل إلى السلطة بانقلاب في العام 1987، استقالته في 31 تشرين الأول/أكتوبر بعد 27 عاما في الحكم، غداة يوم من التظاهرات وأعمال الشغب ضد مشروع مراجعة دستورية كان يمكن أن تسمح له بالبقاء في السلطة.

بعد أقل من عام، أطيح بالرئيس بالنيابة ميشال كافاندو ثم أعيد إلى منصبه بعد أسبوع.

غامبيا

هزم يحيى جامع الذي وصل إلى السلطة في انقلاب عسكري في 1994، في الانتخابات الرئاسية لكنه رفض لاعتراف بهزيمته. بعد أزمة استمرت ستة أسابيع رحل تحت الضغط الدبلوماسي والعسكري للدول المجاورة وانتقل إلى غينيا الاستوائية.

جنوب إفريقيا

قدم جاكوب زوما أول رئيس لجنوب إفريقيا والذي ينتمي إلى قبائل الزولو ويحكم منذ أيار/مايو 2009 استقالته في 14 شباط/فبراير تحت تهديد إجراء تصويت في البرلمان لعزله، وضغط حزبه المؤتمر الوطني الإفريقي الذي يريد طي صفحة من الفضائح والفساد التي ورد اسمه فيها. تولى الرئاسة سيريل رامابوزا، نائب الرئيس.

الجزائر

بعد عشرين عاماً في الحكم، قدّم الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة (82 عاما) الذي يعاني من تداعيات جلطة دماغية أصيب بها عام 2013، استقالته في الثاني من نيسان/أبريل 2019، بعد شهر من تظاهرات حاشدة وغير مسبوقة في المدن الرئيسية في الجزائر.

أعلن رئيس حزب "جبهة التحرير الوطني" ترشحه لولاية خامسة في شباط/فبراير، قبل أن يتعهد بعدم انهائها في حال فوزه، ثمّ عدل عن ترشحه وأرجأ الانتخابات الرئاسية إلى أجل غير محدد.

وفي الثاني من نيسان/أبريل دعا رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح الى "التطبيق الفوري للحل الدستوري" الذي يتيح عزل الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بسبب مرضه، وعجزه عن ممارسات مهامه. وبعد ساعات أعلن بوتفليقة استقالته.

السودان

عزل الجيش السوداني في 11 نيسان/ابريل وأوقف عمر البشير الذي يحكم البلاد منذ ثلاثين عاما، بعد حركة احتجاج غير مسبوقة.

شكل مجلس عسكري انتقالي يقوده الجيش، لكن التظاهرات استمرت مطالبة بسلطة مدنية.

بعد أزمة سياسية استمرت أكثر من ثمانية أشهر شكلت أول حكومة يفترض أن تقود عملية الانتقال إلى سلطة مدنية.

للمزيد على يورونيوز:

شباب سيدي بوزيد مهد الثورة التونسية يحلمون برجل قوي لإدارة شؤون البلاد

رئيس الوزراء السوداني يعلن تشكيلة أول حكومة في مرحلة ما بعد البشير

المياه قد تتحول إلى سلاح بدل النفط في ليبيا

تابعونا عبر الواتساب والفيسبوك:

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox