لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مجددا.. "غوغل مابس" تضلل النساء الراغبات بالإجهاض في الولايات المتحدة

 محادثة
مجددا.. "غوغل مابس" تضلل النساء الراغبات بالإجهاض في الولايات المتحدة
حقوق النشر
Photo Mix de Pixabay
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

ذكر تقرير من إعداد موقع "جيزمودو" الأمريكي في فبراير من العام 2018، أن خرائط غوغل العالمية تحاول تضليل الناس بتقديم نتائج غير دقيقة، وتوجه النساء الباحثات عن عيادات للقيام بعملية إجهاض، إلى مراكز صحية لا تقدم هذه الخدمة، بل وفي الكثير من الأحيان يجري توجيههن إلى المراكز المناهضة للإجهاض والتي تحاول إقناعهن بالعزوف عن القيام بهذه الخطوة.

وقبل أيام، نشر موقع "فايس" الأمريكي تقرير حديث، يؤكد أن تطبيق "غوغل مابس" لم يتوصل خلال هذا العام إلى حل هذه الآفة.

ويقول الموقع الشهير، إن المشكلة تنبع في كيفية تصنيف هذه الشركات لنفسها في قوائم غوغل. وغالبًا ما تستخدم هذه العيادات أو منظمات مكافحة الإجهاض نفس الكلمات الرئيسية التي يتم استخدامها من قبل العيادات والمنظمات الداعمة للإجهاض.

وخلص التقرير، إلى أن إحدى النتائج وجهت أشخاصاً يسعون إلى عيادات للقيام بعمليات الإجهاض إلى نصب تذكاري للأطفال "الذين لم يولدوا بعد" في تشاتانوغا بولاية تينيسي، في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت غوغل في وقت سابق أنها تتعامل مع المشكلة، وأنها تنشر المحللين لضمان صحة البيانات والقوائم التي تقدمها لزوارها، وأضافت أنها تعمل باستمرار للتأكد من أن نتائج البحث ذات صلة بما يبحث عنه الشخص.

للمزيد على يورونيوز:

"العموم البريطاني" يصوّت لصالح حق الإجهاض وزواج المثليين في إيرلندا الشمالية

ولاية أمريكية تقترح سجن الأطباء الذين يجرون عمليات الإجهاض 99 عاما

ولاية أمريكية تقترح الإعدام للنساء والأطباء المتهمين بالإجهاض

تابعونا عبر الواتساب والفيسبوك: