عاجل

no comment

شاهد: مواجهات عنيفة بين الناشطين المدافعين عن الديمقراطية وقوات مكافحة الشغب في هونغ كونغ

اندلعت مواجهات عنيفة بين الناشطين المدافعين عن الديموقراطية الأحد وقوات مكافحة الشغب في هونغ كونغ، اثناء احتجاجات دولية منّسقة تتزامن مع الذكرى السبعين لتأسيس جمهورية الصين الشعبية.

وتعتزم بكين تنظيم احتفالات كبيرة تبدأ الثلاثاء لإحياء ذكرى مرور سبعة عقود على تأسيس جمهورية الصين الشعبية، مع عرض عسكري ضخم يؤكد تحوّل البلاد إلى قوة عظمى على الصعيد الدولي.

لكن الاضطرابات المتواصلة في هونغ كونغ تهدد بسرقة الأضواء من هذه الاحتفالات في وقت يتصاعد الغضب الشعبي في المدينة التي تتمتع بحكم شبه ذاتي على خلفية تراجع الحريّات الممنوحة لها في ظل هيمنة سلطة بكين المركزية.

وتعهّد الناشطون تنظيم سلسلة مسيرات "مناهضة للشمولية" في ارجاء العالم على مدى الأيام التي تسبق احتفالات الصين الثلاثاء باليوم الوطني والذي اعتبروه "يوم حداد".

وشهد الأحد اعنف مواجهات خلال اسابيع، إذ اطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي وخراطيم المياه في عدة مواقع خلال مواجهات مع متظاهرين متشددين رشقوا الشرطة بالحجارة والزجاجات الحارقة.

وحضّت منتديات عبر الإنترنت استخدمتها الحركة الاحتجاجية المتظاهرين على تنظيم مسيرات "مناهضة للشمولية" في ارجاء العالم. ونظمت بالفعل مسيرات في استراليا وتايوان، مع مزيد من الاحتجاجات المقررة في 40 موقعا في أوروبا وأميركا الشمالية في وقت لاحق الأحد.

واندلعت المواجهات قبل انطلاق مسيرة غير مرخصة في "كوزواي باي" بعدما حاصرت الحشود الغاضبة أفراد أمن نفّذوا عمليات تفتيش أعقبتها اعتقالات في منطقة التسوق هذه.

وكانت الشرطة هرعت إلى الموقع قبيل التجمّع حيث أوقفوا عددا من الاشخاص وقاموا بتفتيشهم. وهتف المتظاهرون "شرطة فاسدة". وبعد إلقاء زجاجة حارقة على العناصر، سارعت الشرطة لإطلاق الغاز المسيل للدموع.

وتفرّقت الحشود جرّاء الدخان لكن الناشطين سرعان ما أعادوا تشكيل صفوفهم ليسيروا بالآلاف في الطريق الرئيسي عبر المدينة.

No Comment المزيد من

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox