لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

16 قتيلاً بينهم 11 جنديا في 3 أيام من الهجمات "الجهادية" في نيجيريا

 محادثة
16 قتيلاً بينهم 11 جنديا في 3 أيام من الهجمات "الجهادية" في نيجيريا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قتل 16 شخصاً على الأقلّ، بينهم 11 جندياً، في هجمات شنّها مسلحون في ولاية بورنو في شمال شرق نيجيريا منذ يوم الخميس، بحسب ما أفادت مصادر أمنية اليوم السبت.

وأفاد مصدر عسكري في حديث لوكالة "فرانس برس"، أنّ مسلّحين من تنظيم الدولة الإسلامية في غرب أفريقيا (المنشقّ عن جماعة بوكو حرام) نصبوا الخميس كميناً لقافلة عسكرية بالقرب من قرية ماورو في منطقة بني شيخ.

وقال ضابط في الجيش طالباً عدم الكشف عن هويته، إنّ "جنودنا كانوا يقومون بدورية يوم الخميس حين تعرّضوا لكمين إرهابي أسفر عن مقتل 11 جنديا وإصابة 16 آخرين. هناك أيضاً جنديان آخران مفقودان".

وأوضح الضابط أنّ الجنود كانوا يستقلون ثلاث عربات إحداها آليّة مدرّعة.

وأضاف "لقد فرّ الإرهابيون بأحدى عشرة بندقية كلاشنيكوف ومدافع رشاشة مضادة للطائرات كانت مثبّتة على المدرّعة".

وهاجم مسلّحون من بوكو حرام اليوم السبت مخيماً للنازحين في بلدة بانكي قرب الحدود مع الكاميرون، ما أسفر عن مقتل مدنيين إثنين وإصابة ثلاثة من عناصر ميليشيا موالية للحكومة كانوا يحرسون المخيّم.

وشنّ المسلّحون هجومهم بقصد سرقة الطعام من النازحين.

وتقع بانكي، التي يبلغ عدد سكانها حوالي 45000 نسمة، على بعد 130 كلم جنوب شرق مايدوغوري.

وعلى مرّ السنوات العشر الأخيرة خلّف التمرّد الجهادي في نيجيريا حوالى 35 ألف قتيل ونحو مليوني نازح. وامتد النزاع إلى النيجر وتشاد والكاميرون المجاورة.

للمزيد على يورونيوز:

بعد انسحاب الجيش بوكو حرام تقتل 60 على الأقل في هجوم على بلدة بنيجيريا

من سوريا والعراق إلى إفريقيا.. داعش يجتاح بلدة ران شمال شرق نيجيريا