عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قضايا العضل في السعودية.. منح المرأة حق تزويج نفسها وإلغاء وصاية الرجل عليها

محادثة
امرأة سعودية في مدينة جدة
امرأة سعودية في مدينة جدة   -   حقوق النشر  أ ب   -   Amr Nabil
حجم النص Aa Aa

انتشر وسم #نصرة_المرأة_بلا_قضايا_عضل بين المستخدمين السعوديين على موقع تويتر للمطالبة بإصدار قوانين تنهي معاناة النساء السعوديات مع القضايا التي يتضررن لخوضها من أجل اكتساب حقهن في اختيار أزواجهن.

"قضايا العضل" هو الاسم الذي يطلقه السعوديون على الحالات القانونية التي ترغب فيها النساء الزواج من رجال يرفضهم أولياء أمورهن عادة لأسباب مالية او قبلية.

وتكفل المادة 39 من نظام المرافعات الشرعية المتبع في السعودية الحق للنساء لتزويج أنفسهن إلا أن ذلك لا يمنع انتشار قضايا العضل كحل وحيد للكثير من السعوديات.

ما المقصود بالعضل؟

كلمة "عضل" تعني لغويا الحجب والمنع، في حين تستخدم في المملكة العربية السعودية للإشارة إلى "دعاوى العضل" التي ترفعها النساء لتزويج أنفسهن من رجال لم يحظوا بقبول أولياء أمورهن.

وطبقاً لإحصاءات وزارة العدل السعودية، شهدت المحاكم بالمملكة 750 قضية عضل في المتوسط سنوياً خلال الأعوام الثلاثة الماضية.

وطالب المغردون بوضع حد قانوني لانتشار تلك القضايا.

وأعلنت السعودية خلال العام الجاري عن سلسلة تعديلات لتخفيف قيود الوصاية على المرأة السعودية. وسمحت لهن بالسفر وبإصدار وثائق دون شرط موافقة وليهن.