عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: رومانيون يحنون لعهد نيكولاي تشاوشيسكو بعد 30 عاما من إعدامه

محادثة
euronews_icons_loading
روماني يحمل صورة شاوشيسكو
روماني يحمل صورة شاوشيسكو   -   حقوق النشر  أ ب   -   Vadim Ghirda
حجم النص Aa Aa

تحيي رومانيا هذا العام الذكرى رقم 30 للإطاحة بحكم الزعيم الشيوعي نيكولاي تشاوشيسكو ومحاكمته وإعدامه هو وزوجته بعد ثورة شعبية راح ضحيتها مابين 600 و1200 من المحتجين.

وحكم تشاوشيسكو رومانيا بقبضة من حديد لمدة 24 عاماً شهدت سيطرة امنية واسعة بالإضافة للعديد من الأزمات الاقتصادية التي عصفت بالشعب الروماني وخاصة قبيل نهاية حكمه.

إلا أن البعض لا يزال يرى في حقبة تشاوشيسكو ما يستحق الثناء وإظهار العرفان للرجل حتى ولو بشكل بعيد عن أنظار الأغلبية من الشعب الروماني.

وتوجه مجموعة من الرومانيين إلى قبر تشاوشيسكو في العاصمة بوخاريست لإظهار احترامهم للزعيم الشيوعي السابق.

أ ب
قبر شاوشيسكوأ بVadim Ghirda

وقال أحدهم ويدعى بيتري إيغناتينكو وهو مسؤول سابق في الحزب الشيوعي إن تشاوشيسكو كان رجلاً "يُحترم من قبل جميع الشخصيات العظيمة بالعالم".

ويضيف: "تم تصفيته وقتله بعد محاكمة هزلية".

وأعدم تشاوشيسكو وزوجته رمياً بالرصاص يوم 25 ديسمبر – كانون الأول عام 1989 بعد محاكمة مقتضبة بواسطة الجيش الروماني.

وقال مناصر آخر لتشاوشيسكو إن العهد الشيوعي شهد تأمين وظائف برواتب ومعاشات جيدة لجميع الرومانيين وأضاف "للأسف الكثير من الثروات الموجودة ليست ملكاً للشعب الروماني كما كانت سابقاً".

وقالت امرأة أخرى عن عهد تشاوشيسكو مقارنة بظروفها المعيشية الآن: "نعيش بشكل أسوأ من ذي قبل. سابقاً لم ينقصنا شيء، الآن لدينا كل الأشياء ولكن ليس لدينا الأموال لشرائها".

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox