عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منظمة غير حكومية تشتري حديقة حيوان فرنسية لإطلاق سراحها

محادثة
euronews_icons_loading
منظمة غير حكومية تشتري حديقة حيوان فرنسية لإطلاق سراحها
حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

تمكنت منظمة غير حكومية من شراء حديقة حيوان "بونت سكورف" الفرنسية وأعلنت نيتها تحويلها إلى محمية لإعادة تأهيل الحيوانات البرية وإطلاق سراحها.

واستطاع ائتلاف "ريويلد" المكون من سبع جمعيات معنية بحقوق الحيوان من جمع 650 ألف يورو لشراء حديقة الحيوانات الموجودة في منطقة بريتاني الفرنسية وأعلن رغبته في تحويلها إلى مركز لإعادة تأهيل الحيوانات وطلاق سراحها وإعادتها إلى موطنها الأصلي.

وقالت بيرين كروسمارى، الرئيسة الشريك في ريويلد، "في الواقع نحن لا نريد إغلاق حديقة الحيوان أمام الجمهور، بالنسبة إلينا من المهم للغاية أن يبقى هذا المكان موجودا، أن يقوم الناس بزيارته، وأن يبقوا على علاقة مع الحيوانات، الفكرة أننا نريد فقط أن نجلب شيئا آخر، نريد أن نغير رؤيتنا للحيوانات البرية، أنت تدفع تذكرة، وتأتي لرؤية هذه الحيوانات ولكن في الأخير ماذا تتعلم عن الحيوان الموجود في قفص ويسير خلف الزجاج؟ نريد حقًا مرافقة الأشخاص تجاه اتباع نهج آخر، حساس ولكنه تعليمي أيضًا".

وتابعت كروسماري، "رأينا منذ قليل وحيد القرن، إنه حقا في حالة سيئة، إنه يشعر بالبرد، نشعر حقا بأثر الأسر عليه، وحيد القرن الأسود يجب أن يعيش في إفريقيا حيث يمكنه أن يتناول أطعمة غير الفواكه والحبوب، وحيد القرن من الثديات الآكلة للأعشاب وهنا لا يمكنه الوصول إلى الأعشاب على سبيل المثال".

وقالت "هذه الحيوانات ليس لديها ما تقوم به في هذا المكان، إنها ستكون في حالة أفضل عندما تعود إلى بيئتها في السافانا".

وأكدت أن باب المساعدات سيبقى مفتوحا، لغاية أيار/ مايو أو يونيو/حزيران، وأنهم بحاجة إلى كرم الناس للوصول إلى المال المطلوب لاستكمال هذا المشروع، ودفع التكاليف اللازمة لرعاية هذه الحيوانات، ومعالجة الحيوانات المصابة والاهتمام بها فضلا عن دفع أجور العاملين في المشروع.