عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

طالب ثانوي دخل ناسا متدرّبا فاكتشف كوكبا يدور حول نجميْن

Access to the comments محادثة
طالب ثانوي دخل ناسا متدرّبا فاكتشف كوكبا يدور حول نجميْن
حقوق النشر  أ ب   -   Michael Wyke
حجم النص Aa Aa

في الصيف الماضي، التحق الطالب وولف كوكير، الذي كان يدرس بثانوية "سكارسديل" في نيويورك، بمركز غودارد لرحلات الفضاء التابع لوكالة "ناسا" في غرينبيلت ماريلاند لإجراء تدريب خلال العطلة الصيفية.. وفي أحد الأيام تمّ تكليفه بمشاهدة اختلافات سطوع النجوم التي تم تسجيلها من قِبل برنامج الفضاء العابر لاستكشاف الكواكب الخارجية، والذي يهدف إلى إيجاد كواكب خارج النظام الشمسي للأرض.

وبعد نحو ثلاثة أيام من التدريب، لاحظ وولف كوكير إشارة من نظام يسمى "توا 1338". وأشار إلى أنه كان يبحث من خلال البيانات عن كل شيء وصفه المتطوعون بأنه ثنائي الكسوف، وهو نظام يدور نجمان حول بعضهما البعض ومن وجهة نظرنا، يكسر كل منهما الآخر كل مدار". وكان كوكير يعتقد في البداية أنه الأمر يتعلق بكسوف نجمي، لكن وبالنظر إلى التوقيت، اكتشف أن الأمر يتعلق بكوكب.

وقد تمّ إطلاق اسم "توا 1338 بي" على هذا الكوكب، وأوضح العلماء أنه أول "كوكب محيطي" اكتشفه القمر الصناعي يدور حول نجميْن. وشارك كوكير في إعداد ورقة بحثية عن الاكتشاف مع علماء من المركز وجامعتي سان دييغو وجامعة شيكاغو. وتمّ تقديم النتائج التي توصلوا إليها في اجتماع الجمعية الفلكية الأمريكية 235 في هونولولو.

ويقع "توا 1338 بي"، وهو أكبر من الأرض بحوالي سبع مرات في نظام "توا 1338" على بعد 1300 سنة ضوئية، وهو يدور في مجال قريب من النجوم، وبالتالي فهو يعاني من كسوف الشمس المتكرر، حسب ما أشارت إليه وكالة "ناسا".

وللتعرف على هذه النجوم وغيرها، يلتقط برنامج الفضاء العابر لاستكشاف الكواكب الخارجية صورا للسماء لمدة 30 دقيقة في كل 27 يوما، ثم يقوم العلماء بقياس كيفية تغيير سطوع كل نجم مع مرور الوقت.

من الصعب رصد كواكب تدور حول نجمين، على خلفية الطريقة التي تدور حولها النجوم. ويمكن للقمر الصناعي رؤية عبور النجم الأكبر، الذي يزيد حجمه بنسبة 10 في المائة عن الشمس، ولكنه لا يرى النجم الأصغر الخافت الذي يمثل حجمه ثلث الشمس فقط. من المرجح أن يجد العلماء كواكب أكبر، لأن الأجسام الصغيرة لها تأثير أقل على سطوع النجم أثناء عبورها.

وأشار فيسيلين كوستوف، المؤلف الرئيسي للدراسة إلى أن الخوارزميات تجد صعوبة مع هذه الأنواع من الإشارات. وأن العين البشرية جيدة للغاية للعثور على أنماط في البيانات، وخاصة الأنماط غير الدورية مثل تلك التي نراها في العبور من خلال هذه الأنظمة. للتذكير، سبق أن أكدت وكالة "ناسا" اكتشاف 12 كوكبا دائريا في 10 أنظمة خلال بعثات "كيبلر" و"كاي 2".