عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

زوكربيرغ يلتقي مسؤولي الاتحاد الأوروبي قبيل إصدارهم قواعد جديدة لتنظيم الذكاء الاصطناعي

محادثة
المفوضة الأوروبية للشؤون القانونية فيرا يوروفا والرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك" مارك زوكربيرغ
المفوضة الأوروبية للشؤون القانونية فيرا يوروفا والرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك" مارك زوكربيرغ   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

التقى الرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك"، مارك زوكربيرغ مع كبار مسؤولي الاتحاد الأوروبي، يوم أمس الاثنين، في بروكسل، قبيل صدار التكتّل مجموعة كبيرة من القواعد الجديدة بشأن تنظيم الذكاء الاصطناعي.

وتأتي زيارة مؤسس شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، الملياردير زوكربيرغ، إلى بروكسل ولقاءاته مع مسؤولي التكتّل في وقت تحذّر فيه شركته من أن تنظيم التكنولوجيا المرتقب قد يهدد بتثبيط حالة الإبداع.

وكان زوكربيرغ قال في مقال نشره في صحيفة الـ"فاينانشال تايمز" البريطانية الاثنين: إن "شركات التكنولوجيا العملاقة تحتاج إلى مزيد من القواعد التنظيمية، وأضاف: "لا أعتقد أنه يجب على الشركات الخاصة أن تتخذ وحدها هذا الكم من القرارات عندما يتعلق الأمر بالقيم الديمقراطية الأساسية"، مشيراً إلى أنه كان دعا العام الماضي إلى اعتماد قواعد تنظيمية بشأن الانتخابات والمحتوى المضرّ والخصوصية والحق في تداول البيانات.

والتقى زوكربيرغ مع مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون المنافسة، مارغريث فيستاجر والتي تتولى حالياً مسؤولية السياسات الرقمية للاتحاد الأوروبي، بما في ذلك خطط وضع قوانين بشأن تقنيات الذكاء الاصطناعي، كما التقى مفوض الشؤون الصناعية تييري بروتون والمفوضة الأوروبية للشؤون القانونية فيرا يوروفا.

ومن المتوقع أن تعلن فيستاجر وبروتون، يوم غدٍ الأربعاء، عن الاستراتيجية الرقمية وعن مقترحات تهدف إلى الحد من هيمنة شركات "فيسبوك"، و"غوغل"، و"أمازون" و"آبل" على الأسواق، كما سيتم اقتراح قواعد تحكم استخدام الذكاء الاصطناعي، خاصة في القطاعات ذات الحساسية العالية مثل الرعاية الصحية، ووسائل النقل.

وأصدرت "فيسبوك" يوم الاثنين "ورقة بيضاء" حول تنظيم المحتوى ورصد التحديات، إضافة إلى المبادئ التي يتعين على السلطات مراعاتها عند وضع قواعد جديدة حول كيفية التعامل مع المواد الضارة مثل الاستغلال الجنسي للأطفال أو تجنيد الإرهابيين.

وأوضحت الشركة أن الأطر المصممة بشكل مناسب لتنظيم المحتوى يمكن أن تحدد طرقاً واضحة للحكومات والشركات والمجتمع المدني لتقاسم المسؤوليات والعمل معاً، مؤكدة على أن عدم تنسيق الجهود يؤدي، من دون قصد، إلى عواقب قد تجعل الأشخاص في ظلها أقل أماناً في تعاملهم مع الشبكة العنكبوتية، إضافة للنيل من حرية التعبير وتثبيط الابتكار.

وأشارت "فيسبوك" إلى ضرورة أن تقوم شركات التكنولوجيا الرقمية بإعداد قنوات "سهلة الاستخدام" للإبلاغ عن المحتوى الضار وإصدار بيانات التنفيذ بانتظام. واقترحت أن تحدد الحكومات المحتوى غير القانوني.

ومن جهتها، قالت يوروفا، عقب لقائها زوكربيرغ: إن الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك "يقترب من النهج الأوروبي بشأن اللوائح"، مضيفة أنه ليس من العدل أن تلقي الشركة بكامل العبء على كاهل السلطات، غير أنها أكدت أنه "لا يمكن لفيسبوك أن تتحمل كامل المسؤولية" لأن اللوائح لن تحل المشكلة برمتها .

الجدير ذكره أن زيارة زوكربيرغ لبروكسل تأتي بعد أقل من شهر من زيارة رؤساء تنفيذيين لشركات التكنولوجيا الرقمية، من بينهم ساندر بيتشاى من "ألفابت" الشركة الأم لـ"غوغل"، وبراد سميث من مايكروسوفت إلى العاصمة البلجيكية بروكسل الشهر الماضي.