Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

سعر علبة السجائر في فرنسا يسجل رقما قياسيا ويتجاوز عتبة 10 يورو

ارتفاع أسعار السجائر في فرنسا
ارتفاع أسعار السجائر في فرنسا Copyright AFP
Copyright AFP
بقلم:  رشيد سعيد قرني
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

خلال 30 عامًا، وبسبب التضخم والضرائب المختلفة التي فرضتها الحكومات المتعاقبة، قفز سعر علبة السجائر بنسبة 600 بالمئة تقريبًا بين الفترة 1990 و2020.

اعلان

ارتفع سعر علبة السجائر مارلبورو، العلامة التجارية الأكثر مبيعًا في فرنسا إلى سعر عشرة يورو هذا الأحد بفعل زيادة الضرائب التي خفضت بدورها المبيعات وتهدف إلى الحد من التدخين في البلاد.

ونشر في الجريدة الرسمية مرسوم وزاري مؤرخ في 31 يناير/ كانون الثاني يحدد الأسعار الجديدة بعد تطبيق أول زيادة ضريبية قدرها 50 سنتا هذا العام من قبل الحكومة وزيادة ثانية مقررة في 1 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل. وقالت شركة تصنيع سجائر لم ترغب في الكشف عن هويتها "أرادت الحكومة أن تصل إلى متوسط ​​سعر علبة السجائر بسعر 10 يورو في نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، لكن أغلى العلامات التجارية بلغت هذا الحد قبل حتى هذا التاريخ".

واعتبارًا من هذا الأحد، ستبيع مجموعة فيليب موريس التي تبلغ حصتها في السوق الفرنسية 40 بالمئة، بما في ذلك 26 بالمئة لعلامتها التجارية الرائدة مالبورو أحمر بسعر 10 يورو مقابل 9.30 يورو قبل الفاتح مارس/ أذار الجاري. فيما ستسوق علبة ونستون، إحدى علاماتها الثانوية الأكثر مبيعًا بزيادة 60 سنتًا بسعر 9.60 يورو.

وبهذا، نجحت الشركة الرائدة في السوق في تطبيق زيادة بمقدار 50 سنتًا ورفعت هامش ربحها من 10 إلى 20 سنتًا لكل علبة.

لدى المنافس جابان ـوباكو إنترناشيونال، ارتفع سعر علبة سجار كمال، الجمل إلى 9.80 يورو مقابل 9.10 يورو قبل الفاتح مارس/ آذار الجاري بزيادة قدرها 70 سنتًا.

سلسة علامات سجائر مارلبورو ليست الأغلى التي تباع في فرنسا، فقد ارتفعت علبة سجائر غولواز التي تسوقها شركة سيتا، الفرع الفرنسي لشركة أنبيريال بريتيش براندس إلى 10 يورو منذ نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي ومع هذه الضريبة الجديدة أصبح سعر العلبة يبلغ 10.60 يورو. أما جيتان فقد وصل إلى 11 يورو، مقابل 10.50 يورو سابقا.

ويحدد صانعو التبغ في فرنسا أسعار البيع الخاصة بهم، لكن يمكن للدولة أن تراقب الأسعار من خلال زيادة الضرائب التي تمثل أكثر من 80 بالمئة من سعر البيع النهائي. ويقرر كل مصنع الحفاظ على هوامش الربح أو خفضها أو زيادتها في إطار مبادئ المنافسة والسعر.

خلال 30 عامًا، وبسبب التضخم والضرائب المختلفة التي فرضتها الحكومات المتعاقبة، قفز سعر علبة السجائر بنسبة 600 بالمئة تقريبًا بين الفترة 1990 و2020.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مساجد فرنسا تعلن سلسلة من الإجراءات لتجنب انتشار فيروس كورونا

استئناف محاكمة رئيسي وزراء سابقين ووزراء ورجال أعمال بتهم فساد بالجزائر

ميديابارت: بسبب ثغرة قانونية.. هكذا تموّل الضرائب الفرنسية الجيش الإسرائيلي