عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إلقاء القبض على أردني مصاب بكورونا بعد هروبه من المستشفى

محادثة
إلقاء القبض على أردني مصاب بكورونا بعد هروبه من المستشفى
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلن مصدر أمني أردني الأحد القبض على الأردني المصاب بفيروس كورونا المستجد والذي هرب من المستشفى حيث كان يخضع لحجر صحي.

وقال متحدث باسم مديرية الأمن العام في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الأردنية (بترا) إن "فريقاً خاصاً من البحث الجنائي تمكن من إلقاء القبض على الشخص الهارب من العزل الصحي من مستشفى الأمير حمزة، بعد تحديد مكان تواجده ومداهمته".

وأعلن مصدر طبي أردني في وقت سابق الأحد هروب المصاب بفيروس كورونا المستجد من المستشفى حيث كان يخضع لحجر صحي.

وقال مدير مستشفى الأمير حمزة الحكومي الطبيب عبد الرزّاق الخشمان في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) إن "المواطن الأردني تامر بسام وجيه السعودي المصاب بفيروس كورونا المستجد هرب من المستشفى قبل عزله".

وأوضح أنّ" المواطن هو من بين الحالات التي تمّ الإعلان عنها اليوم، وقد قدِم من بريطانيا قبل أيّام، وأجريت له الفحوصات اللازمة، وثبتت إصابته بالفيروس، لكنه هرب قبل عزله وتقديم العناية الطبيّة اللازمة له".

وأضاف أن "الكوادر الطبيّة العاملة في المستشفى اكتشفت أنّ المريض أقدم على الهروب رغم التحذيرات المعلنة بضرورة عدم مخالطة الآخرين له للحيلولة دون نقل العدوى".

وحذّر الخشمان "الأشخاص المقرّبين للمريض من مخالطته أو التستّر عليه"، مؤكّداً "قيام المستشفى بإبلاغ الجهات الأمنيّة المختصّة للتعامل معه، وتشديد الحراسة الأمنيّة على مواقع الحجر والعزل".

وشدّد على "ضرورة عودة المريض إلى موقع العزل ليتلقّى العناية الطبيّة اللازمة، وحتى لا يسهم في نقل العدوى لغيره".

وأعرب الخشمان عن أسفه لإعلان بعض البيانات الشخصيّة للمريض، لكن "الضرورة وحماية المواطنين تقتضي ذلك".

وأعلن وزير الصحة الأردني سعد جابر لقناة "المملكة" الرسمية في وقت سابق ارتفاع حصيلة المصابين بفيروس كورونا في الأردن إلى عشرة اشخاص بينهم أربعة سياح فرنسيين وامرأة عراقية.

إلى ذلك، قتل سجينان في أعمال شغب وقعت مساء الأحد في سجن في محافظة إربد شمال الأردن إحتجاجاً على قرار السلطات منع الزيارات لاحتواء فيروس كورونا المستجد.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) عن متحدث بأسم مديرية الأمن العام قوله إن "قوات الأمن سيطرت على أعمال شغب قام بها عدد من نزلاء مركز إصلاح وتأهيل إربد (89 كلم شمال عمان) احتجاجاً على قرار منع الزيارة لمدة أسبوعين".

وأضاف إنه "جرى إسعاف نزيلين للمستشفى أصيبا نتيجة التدافع والسقوط داخل المركز، وما لبثا أن فارقا الحياة".

وأوضح المصدر إن "القوة الأمنية ما زالت تتواجد في المركز لفرض الأمن وحفظ النظام وإتمام السيطرة داخل المركز".

وقرر رئيس الوزراء الأردني عمر الزاز السبت "وقف زيارة السجون والمستشفيات اعتباراً من اليوم الأحد وحتى إشعار آخر" ضمن إجراءات إتخذتها الحكومة الأردنية للحد من إنتشار فيروس كورونا.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox