عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هجوم على سيارة تابعة لمنظمة الصحة العالمية كانت تنقل عينات من اختبار كورونا ومقتل سائقها

Access to the comments محادثة
Virus Outbreak Myanmar
Virus Outbreak Myanmar   -   حقوق النشر  Thein Zaw/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

أفادت الأمم المتحدة عن مقتل سائق في منظمة الصحة العالمية، فيما كان ينقل عينات من اختبار فيروس كورونا المستجد، في هجوم في ولاية راخين بميانمار، التي تشهد أعمال عنف بين الجيش والجماعات المتمردة الانفصالية.

وتوفي السائق الذي يبلغ من العمر 28 عاما في المستشفى متأثرا بجروحه، كما أصيب مسؤول في وزارة الصحة والرياضة كان موجودا في السيارة.

وأعربت الأمم المتحدة في بيان عن "حزنها البالغ"، مضيفة أنها ستطلب توضيحا حول الهجوم، الذي وقع مساء الاثنين قرب مدينة المنيا غرب البلاد، والذي لا يزال منفذه مجهولا.

ودانت منظمة "فورتيفاي رايتس" غير الحكومية، من جانبها، تنامي العنف، داعية الحكومة إلى "السماح بشكل عاجل بوصول المنظمات الإنسانية إلى المناطق المتضررة من النزاع".

ومنذ يناير-كانون الثاني 2019، قتل عشرات المدنيين وأصيب مئات آخرون ونزح عشرات الآلاف في غرب البلاد حيث تقاتل جماعة انفصالية اسمها "أركان" مطالبة بمزيد من الحكم الذاتي للسكان البوذيين. وتستمر أعمال العنف رغم النداء الذي وجهه المجتمع الدولي لوقف القتال وحماية المدنيين النازحين لمواجهة وباء كوفيد-19.

وذكرت مفوضية المم المتحدة لشؤون اللاجئين الأسبوع الماضي أن الحكومة قطعت الاتصال بشبكة الإنترنت في المناطق التي يحتدم فيها القتال بشكل خاص الأمر الذي "أعاق إلى حد كبير" نشر معلومات عن المرض والإجراءات الوقائية.