عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأمير أندرو ملاحق قضائياً بسبب شاليه في سويسرا لم يسدد ثمنه بالكامل

محادثة
Britain Royals
Britain Royals   -   حقوق النشر  Liam McBurney/AP
حجم النص Aa Aa

يواجه الأمير أندرو وزوجته السابقة سارة ملاحقة قانونية في سويسرا بسبب شاليه تزلج لم يسددا ثمنه بالكامل، بحسب تقارير صادرة عن صحف سويسرية.

وقد تم اتخاذ إجراءات قانونية ضد دوق يورك بسبب فاتورة غير مدفوعة بشأن الشاليه، الذي تم شراؤه سنة 2014.

وكشفت صحيفة "لوتان" السويسرية أن الأمير أندرو وزوجته السابقة سارة دوقة يورك اشتريا معا في عام 2014 شاليه للعطلات في محطة فيربيه للتزلج في جنوب غرب سويسرا بسعر 18.3 مليون جنيه إسترليني (22 مليون فرنك سويسري /21 مليون يورو).

ويتألف الشاليه من سبع غرف وحوض سباحة داخلي وحمام سونا، على ما ذكرت الصحيفة السويسرية.

وفي عقد الشراء الذي اطلعت عليه الصحيفة، كُتب ينبغي تسديد ستة ملايين من أصل 22 مليونا في 31 كانون الأول/ديسمبر 2019، إلا أن ذلك لم يحصل. ولا يزال الوضع على حاله بعد أربعة أشهر على هذا الاستحقاق.

وباشرت المالكة السابقة للشاليه ملاحقات قضائية في حق الأمير وزوجته السابقة سارة للحصول على الأموال المستحقة مع الفائدة، مطالبة بثمانية ملايين فرنك سويسري.

وأشار تقرير للصحيفة الناطقة باللغة الفرنسية، أنه كان من المقرر دفع ما يقرب من 5 ملايين جنيه إسترليني على الشاليه في نهاية عام 2019، والذي ارتفع منذ ذلك الحين إلى 6.7 مليون جنيه إسترليني (ثمانية ملايين فرنك سويسري).

من المتوقع أن أندرو وسارة وزوجته السابقة سارة دوقة يورك، كانا ينويان بيع الشاليه، ويُخصصان عائدات البيع لتسوية ديونهما المستحقة.

وأكدت ناطقة باسم الأمير أندرو وزوجته السابقة للصحيفة السويسرية وجود "خلاف بين الطرفين في هذه القضية، لكن وتفاصيل العقد تخضع لاتفاق وسرية".

من جهته، رفض قصر باكنغهام التعليق على التقارير.