عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: ماذا فعلت كورونا باليوم الأهم في روسيا.. احتفالات عيد النصر بين زمنين

محادثة
euronews_icons_loading
شاهد: ماذا فعلت كورونا باليوم الأهم في روسيا.. احتفالات عيد النصر بين زمنين
حقوق النشر  ALEXANDER NEMENOV/AFP
حجم النص Aa Aa

وسط أجواء يثقلها انتشار فيروس كورونا المستجد في البلاد، تحيي روسيا، السبت، يوم النصر الموافق لمرور 75 عاما على انتصار القوات السوفيتية على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية سنة 1945 بعيدا عن احتفالاتها الاعتيادية.

العاصمة الروسية بدت كأنها مدينة أشباح، في يوم العيد هذا، حتى الساحة الحمراء التي شهدت في الماضي وجود الآلاف من المحتفلين والعروض العسكرية التقليدية والاحتفالات الفخمة، بدت فارغة وخاوية على عروشها.

لن يجري عرض عسكري ضخم في الساحة الحمراء كالعادة ولن يحضر قادة أجانب يحيطون عادة بالرئيس فلاديمير بوتين في هذه المناسبة إلى روسيا، كلّ ذلك بسبب فيروس كورونا، الذي انتشر في البلاد وأسفر عن تسجيل حوالى عشرة آلاف إصابة بكوفيد-19 يوميا.

في العام الماضي خرج ما يقدر بنحو نصف مليون شخص للإحتفال في العاصمة موسكو بمناسبة هزيمة ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية.

شوارع موسكو التي كانت تضجّ بالمارة والسيارات والمحتفلين بهذا العيد، باتت خاوية وفارغة تماما، إلا من رؤية سيارة أو أحد المارة من حين لآخر، كلّ ذلك بسبب الإغلاق المفروض على العاصمة وباقي المدن الروسية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أمر الشهر الماضي بتأجيل الاحتفال بمناسبة حلول الذكرى الـ75 للنصر على النازية، الذي سبق أن تصدر الأجندة السياسية للكرملين، وتأجيله إلى موعد آخر بسبب تفشي وباء فيروس كورونا.

ووفقًا لجامعة جونز هوبكنز، فإن روسيا سجّلت أكثر من 187،800 حالة مؤكدة لـكوفيد-19 و 1723 حالة وفاة.