عاجل
euronews_icons_loading
انهيار جزء من الفيضانات جراء الفيضانات في اليابان

حاول عناصر الإنقاذ والجنود في اليابان الوصول إلى آلاف الاشخاص الذين علقوا جرّاء الفيضانات المدمرة والانزلاقات الأرضية التي أودت بحياة 60 شخصا على الأقل وتسببت بأضرار كبيرة منذ السبت الماضي، مع توقع هطول المزيد من الأمطار الغزيرة.

وقال مسؤولون في منطقة غيفو السياحية في وسط اليابان إنّ الانزلاقات الأرضية والفيضانات تركت نحو ألف أسرة عالقة أو حوالي 2300 شخص.

لكن في منطقة كوماموتو الأكثر تضررا، تحولت الجهود نحو عمليات إزالة الركام بعد أحد أكثر مواسم الأمطار غزارة منذ سنوات.

وأفاد مسؤول في المنطقة أنّ "عدد الاشخاص العالقين بات صفرا. بوسعنا الآن الوصول لكافة الأماكن التي كانت معزولة".

وشاهد صحافي في فرانس برس في المنطقة جزءا من طريق انهار وسقط في نهر ومشاهد دمار في المنازل التي جرفها الفيضان.

No Comment المزيد من