عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منظمة حقوقية: سفينة اختطفت قبالة سواحل الإمارات عُثر عليها في المياه الإيرانية

محادثة
منظمة حقوقية: سفينة اختطفت قبالة سواحل الإمارات عُثر عليها في المياه الإيرانية
حقوق النشر  STR/Copyright 2017 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

أشارت مصادر إلى اختطاف ناقلة نفط كانت الولايات المتحدة الأمريكية تبحث عنها بسبب مزاعم محاولتها التحايل على العقوبات المفروضة على إيران. وأوضحت نفس المصادر أن الناقلة اختطفت في الـ 5 يوليو-تموز قبالة سواحل الإمارات العربية المتحدة.

وأظهرت صور تمّ التقاطها بواسطة الأقمار الصناعية ناقلة النفط في المياه الإيرانية يوم الثلاثاء. وأوضحت بعض المصادر أن اثنين من طاقم السفينة بقيا في العاصمة الإيرانية طهران.

وتبقى الأمور غير واضحة حول ما حدث على متن الناقلة "إم تي غولف سكاي"، على الرغم من أن عملية "اختطافها" جاءت بعد أشهر من التصعيد بين إيران والولايات المتحدة.

وقال ديفيد هاموند الرئيس التنفيذي لمجموعة "هيومان رايتس آت سي" ومقرها المملكة المتحدة، إنه أخذ إفادة شاهد من قائد السفينة "إم تي غولف سكاي" تؤكد أن السفينة اختطفت. وقال هاموند إن 26 من البحارة الهنود الذين كانوا على متنها عادوا إلى الهند، بينما ظل اثنان في طهران دون تقديم مزيد من التفاصيل. وأضاف هاموند لوكالة أسوشيتد برس: "يسعدنا أن نسمع أن الطاقم بخير وبصحة جيدة وهو ما كان مصدر قلقنا الأساسي منذ البداية".

وأوضح هاموند أنه لا يملك تفاصيل أخرى عن السفينة. من جهة أخرى أكد "تانكر تراكيرز" وهو موقع على شبكة الإنترنت مختص في تتبع تجارة النفط في البحر، أنه شاهد السفينة من خلال صور الأقمار الصناعية يوم الثلاثاء في المياه الإيرانية قبالة مضيق هرمز.

ولم تستجب الحكومة الإماراتية والسفارة الأمريكية في أبو ظبي والأسطول الخامس للبحرية الأمريكية في البحرين على الطلبات وكالة أسوشيتد برس للتعليق على الموضوع.