عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لبنانيون يطالبون ب"تعليق المشانق" بعد انفجار مرفأ بيروت

محادثة
آثار الدمار الذي خلفه الإنفجار بمرفأ بيروت-لبنان
آثار الدمار الذي خلفه الإنفجار بمرفأ بيروت-لبنان   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

يتساءل اللبنانيون بعد الإنفجار المدمر الذي هز بيروت مساء الثلاثاء وخلف أكثر من 100 قتيل و4 آلاف الجرحى، عن من يقف وراء الكارثة التي جعلت من عاصمة البلاد مدينة منكوبة.

ونشر مستخدمون لموقع تويتر تغريدات اتهموا فيها مسؤوليين ووزراء في البلاد بالمسؤولية عن الكارثة مطالبين بمحاسبتهم من خلال هاشتاغ #علقوا_المشانق الذي تصدر تويتر في لبنان.

ووجه مغردون أصابع الاتهام لمسؤولين شغلوا مناصب حكومية خلال الفترة التي دخلت فيها شحنة نترات الأمونيوم مرفأ لبنان والتي كانت سبب الإنفجار المدمر حسب السلطات اللبنانية.

كما انتشر وسم #بدري_ضاهر و #اعدموا_بدري_ضاهر، على تويتر في إشارة إلى مسؤولية المدير العام للجمارك اللبنانية عن المأساة التي شهدتها العاصمة.

وذكر الصليب الأحمر اللبناني، الأربعاء أن الانفجار الضخم في مرفأ بيروت أسفر عن مقتل أكثر من مئة شخص وإصابة أكثر من أربعة آلاف بجروح.

وذكر الصليب الأحمر في بيان "حتى الآن أصيب أكثر من أربعة آلاف شخص وقتل أكثر من مئة شخص" مشيرا الى أن فرقه لا تزال تقوم بعمليات البحث والإنقاذ في المناطق المحيطة بموقع الانفجار.

واستيقظت بيروت الأربعاء تحت وطأة الصدمة غداة الانفجار الضخم، فيما يواصل رجال الإنقاذ محاولات العثور على ضحايا وسط الركام في مرفأ بيروت والمباني المدمرة.

وأُعلِنت العاصمة اللبنانية مدينة "منكوبة" وتلتزم الحداد الأربعاء على ضحايا الانفجار الذي قال المعهد الأميركي للجيوفيزياء إنّ أجهزة الاستشعار الخاصة به سجلته على أنه زلزال بقوة 3,3 درجات على مقياس ريختر.