عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نظام الجراحة الروبوتية "فرسيوس" يجري 1000 عملية ناجحة في أوروبا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
نظام جراحة آلي
نظام جراحة آلي   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

تزدهر جراحة الروبوت في جميع أنحاء أوروبا والعالم بأسره، حيث أنجز روبوت جراحي بريطاني الآن أكثر من 1000 عملية جراحية.

وتمكنت شركة "سى.إم.آر سيرجيكال" البريطانية ابتكار أصغر روبوت جراحى فى العالم، يدعى "فرسيوس"، والذى يمتلك 3 أذرع تتصل جميعا بوحدة تحكم متنقلة بحجم كرسى مرتفع، ويتم التحكم فيه عن طريق جراح من خلال لوحة تحكم الروبوت، لإجراء جراحات دقيقة من خلال فتحات صغيرة فى جسم المريض.

تم إنشاء الروبوت "فرسيوس" في عام 2018 بواسطة مؤسسة "سى.إم.آر سيرجيكال" ومقرها كامبريدج ، وهو الآن قيد الاستخدام في مستشفيات في فرنسا وإيطاليا والمملكة المتحدة والهند، وأنجز الآن أكثر من 1000 عملية جراحية، وهو جزء من الاستخدام المزدهر لجراحة الروبوت، والذي تم تقديم مشروعه لأول مرة في عام 2000.

ويقوم الروبوت بإجراء عمليات قد تكون معقدة مع تحقيق نتائج أفضل كثيرًا لصالح المرضى. كما سيساعد الروبوت الجديد فى الحد من الجراحات التى تعتمد على فتح شقوق كبيرة فى أجسام المرضى، واستبدالها بأخرى منظارية من خلال ثقوب صغيرة لدخول أذرع الروبوت الجديد.

وتعتبر هذه الطريقة ذات فوائد جمّة، منها تخفيض مدة إقامة المرضى المعالجين في المستشفيات أو العيادات، كما يكون وقت التعافي سريعا، كما يتيح مزيدًا من الدقة فى إجراء العمليات الجراحية الدقيقة، ومزيد من اليسر بالنسبة للأطباء خلال إجراء تلك العمليات الجراحية كما يستخدم عادة لاستئصال البروستاتا، وعلى نحو متزايد لإصلاح صمام القلب والعمليات الجراحية الخاص بأمراض النساء.

قد يكون السعر أحد العوائق التي تواجه المستشفيات والهيئات الصحية، حيث تبلغ تكلفة الروبوت فرسيوس ما بين 1.12 - 1.68 مليون يورو. وتلجأ معظم المستشفيات إلى نظام الإعارة.