عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بايدن يدعو الأمريكيين إلى "طي صفحة" الانتخابات ويندد بإنكار ترامب نتائجها

الرئيس الأمريكي جو بايدن
الرئيس الأمريكي جو بايدن   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

ثبتت الهيئة الناخبة الاثنين فوز جو بايدن بالانتخابات الرئاسية الأمريكية فيما دعا الرئيس المنتخب الأمريكيين إلى "طي الصفحة" منددا في خطاب شديد اللهجة برفض دونالد ترامب الاعتراف بهزيمته.

بدون أية مفاجآت، ثبت كبار الناخبين الذين اجتمعوا الاثنين ولاية بعد ولاية، فوز النائب السابق للرئيس باراك اوباما والذي سيصبح الرئيس السادس والأربعين للولايات المتحدة في 20 كانون الثاني/يناير.

وهنأه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي كان بين آخر أبرز قادة العالم الذين فضّلوا الانتظار قبل تهنئة بايدن، أخيرا الثلاثاء معبرا عن رغبته في العمل معه رغم العلاقات المتوترة بين البلدين.

وكان بوتين يبرر تريثه بالوضع الذي أحاط بنتيجة انتخابات 3 تشرين الثاني/نوفمبر نظرا لرفض دونالد ترامب الاعتراف بهزيمته والطعون القضائية الكثيرة التي قدمها.

وتمنى بوتين للرئيس الأمريكي المنتخب النجاح وقال "من طرفي، أنا مستعد للتعاون والتواصل معك"، وفق بيان صدر عن الكرملين.

واذا كانت خطوة تصويت كبار الناخبين تعتبر شكلية تقليديا، فان دونالد ترامب اعطاها بعدا خاصا عبر رفضه الاعتراف بنتيجة الاقتراع وتطرقه إلى نظريات المؤامرة أو حصول عمليات تزوير.

وقال بايدن في خطاب من معقله في ويلمينغتون بولاية ديلاوير "هذا موقف متطرّف للغاية لم نشهده من قبل" في إشارة إلى الطعون القضائية العديدة التي قدمها ترامب لكن بدون نتيجة من أجل إبطال نتيجة الانتخابات في بعض الولايات.

وأضاف انه "موقف رفض احترام إرادة الشعب، ورفض احترام سيادة القانون، ورفض احترام دستورنا".

وكان بايدن امتنع حتى الآن عن مهاجمة ترامب علناً بسبب رفض الرئيس المنتهية ولايته الإقرار بهزيمته في الانتخابات، لكنّ هذا الموقف تغيّر بعد أن تكرّس فوز الديمقراطي رسمياً الإثنين بحصوله على أغلبية أصوات كبار الناخبين.

قال الرئيس المنتخب "لقد تم الحفاظ على نزاهة انتخاباتنا، الآن حان الوقت لطيّ الصفحة، لكي نتلاقى معا". وأضاف أن "شعلة الديمقراطية أضيئت منذ وقت طويل في هذا البلد. نحن نعلم الآن أنّ ما من شيء ولا حتى جائحة أو إساءة استخدام للسلطة بإمكانه أن يطفئ هذه الشعلة".

وسبق أن أكدت كل ولاية أمريكية من الولايات الخمسين نتيجة الانتخابات حيث فاز الديمقراطي بعدد أصوات قياسي بلغ 81,28 مليون صوت أي 51,3% من الاصوات مقابل 74,28 مليونا (46,8%) من الاصوات للرئيس المنتهية ولايته.

لكن في الولايات المتحدة يجري انتخاب الرئيس عبر الاقتراع العام غير المباشر، وتصويت الهيئة الناخبة الاثنين صادق على فوز جو بايدن.

وتزامن ذلك مع إعلان ترامب عن رحيل وزير العدل بيل بار الذي سبق ان واجه انتقادات من الرئيس المنتهية ولايته لرفضه الانجرار خلف مزاعمه بأنّ الانتخابات الرئاسية شابتها عمليات تزوير واسعة النطاق.

وكتب ترامب في تغريدة على تويتر "لقد عقدت للتوّ اجتماعاً لطيفاً جدّاً مع المدّعي العام بيل بار في البيت الأبيض"، مضيفاً "كانت علاقتنا جيّدة جدّاً... بيل سيغادر قبيل عيد الميلاد لتمضية العطلة مع عائلته"، مشيراً إلى أنّه عيّن نائب وزير العدل جيف روزن وزيراً للعدل بالإنابة.

"الاعتراف بهزيمته"

يندد دونالد ترامب من البيت الابيض منذ حوالى شهر ونصف الشهر بانتخابات "شهدت أكبر عمليات تزوير في التاريخ الأمريكي" لكن بدون تقديم أدلة. رفضت كل الطعون القضائية التي قدمها تقريبا. وفي نكسة أخيرة، رفض قضاة المحكمة العليا التسعة، وبينهم ثلاثة عينهم الرئيس المنتهية ولايته لتعزيز غالبية الجمهوريين فيها، الأسبوع الماضي آخر شكويين قدمتا من الجمهوريين.

ومع تجاوز المرحلة الرمزية الاثنين، هل سيقبل عدد أكبر من اعضاء الكونغرس الجمهوريين الاعتراف أخيرا بفوز جو بايدن؟ هذا أمر ممكن. وقال أحدهم وهو السناتور الجمهوري روب بورتمان الاثنين "رغم أنني دعمت الرئيس ترامب، فإن تصويت الهيئة الانتخابية اليوم يوضح الآن أن جو بايدن هو الرئيس المنتخب".

viber

لكن من غير المرجح أن يقر ترامب بذلك، لا سيما وانه بحسب استطلاعات الرأي فان غالبية كبرى من ناخبيه لا تعتبر جو بايدن فائزا شرعيا في الانتخابات. قد يحاول الاستفادة من تعقيدات العملية المؤسساتية التي يمكن إطالتها حيث يمكن لبعض النواب المقربين منه أن يعترضوا على نتيجة الانتخابات خلال جلسة الكونغرس المقررة في 6 كانون الثاني/يناير للمصادقة على انتخاب بايدن. لكن هذه الخطوة ليس لها أي فرص بالنجاح عمليا.