عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تعليق رحلة جوية بسبب مسافرين اثنين وكلبهما الصغير

مطار نيويورك-أرشيف
مطار نيويورك-أرشيف   -   حقوق النشر  Mark Lennihan/AP2010
حجم النص Aa Aa

اضطرت شركة طيران دلتا إلى تعليق إحدى رحلاتها من مدينة نيويورك بعد أن تسبب زوجان من فلوريدا وكلبهما الصغير في تعطيل الرحلة على خلفية استخدامهما للمزلق الخاص بالطوارئ وخروجهما من الطائرة برفقة كلبهما قبل لحظات قليلة من إقلاع الطائرة.

وأكد المتحدث باسم الشركة مورغان دورانت أن أنطونيو موردوك وبريانا غريكو تسببا في تعليق رحلة كانت متجهة من مطار لاغوارديا إلى أتلانتا.

وأفاد شهود عيان أنهم رأوا موردوك في حالة من الذعر وهو يفتح الباب المخصص للطوارئ ويقفز إلى الخارج باستخدام مزلق الطوارئ المؤدي إلى المدرج، وأوضح الشهود أن غريكو سرعان ما تبعت موردوك مع كلب صغير.

وتم القبض على موردوك، الذي يبلغ من العمر 31 عاما، وغريكو، ذات الـ 27 ربيعا، وهما ينحدران من ليك وورث بولاية فلوريدا، ووجهت لهما شرطة المطار تهم الأذى الجنائي والتعدي على ممتلكات الغير.

وتم الإفراج عن موردوك بدون كفالة في مذكرة الاتهام يوم الثلاثاء، بينما تم الإفراج عن غريكو بناء على بيان الحضور إلى المكتب وتم تسليم الكلب، الذي يحمل اسم "راين" إلى ملجأ لرعاية الحيوانات.

وذكرت صحيفة نيويورك بوست أن موردوك أصيب بنوبة هلع حيث قال: "طلبت منهم ثلاث أو أربع مرات أن يتركوني، قالوا إنهم أوقفوا الطائرة، لكن لم يوقفوها أبدا. وصلت إلى مستوى الشعور بالدوار. لم أكن أعرف حتى أن هناك فتحة للخروج، لقد ظننت أنه باب عادي ".

وقال أحد المسافرين ويدعى براين بلامر لصحيفة نيويورك تايمز إنه قبل خروج الزوجين من الطائرة، قاما بتغيير مقعديهما عدة مرات، مضيفا أن موردوك وقف في الأخير وتجاهل أمر مضيفة الطيران بالجلوس على المقعد قبل الإقلاع، وأخبر المضيفة أنه يعاني من اضطراب ما بعد الصدمة. وقال موردوك حسب بلامر : "إذا جلست، سأشعر بالفزع".

وأُجبرت الطائرة على العودة إلى البوابة حيث نزل جميع المسافرين وتم وضعهم في رحلات بديلة في وقت لاحق.

وفي العام 2010 وقعت حادثة مماثلة عندما قام ستيفن سلاتر، وهو مضيف طيران بشركة "جيت بلو" بتفعيل مزلق الطوارئ أثناء نوبة غضب على طائرة اضطرت للهبوط في مطار كينيدي.

وأكد سلاتر أن أحد الركاب عامله بوقاحة، ما اضطره إلى القيام بذلك التصرف. وحُكم على سلاتر بالسجن لمدة عام تحت المراقبة بعد الانتهاء من برنامج العلاج الذي أمرت به المحكمة.

المصادر الإضافية • أ ب