عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: تدني درجات الحرارة يزيد من معاناة مئات المهاجرين في مخيمات اللجوء البوسنة

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
وضعية المهاجرين في مخيمات اللجوء في البوسنة
وضعية المهاجرين في مخيمات اللجوء في البوسنة   -   حقوق النشر  Kemal Softic
حجم النص Aa Aa

يعيش مئات المهاجرين شمال غرب البوسنة في ظروف سيئة بسبب سوء الأحوال الجوية وانخفاض درجات الحرارة التي وصلت في بعض المناطق إلى 15 درجة تحت الصفر.

وتقطعت السبل بالمهاجرين وعائلاتهم بالقرب من الحدود مع كرواتيا، التي يستخدمها المهاجرون كبوابة إلى أوروبا لطلب اللجوء، وقد زاد وجود الأطفال إلى من معاناة المهاجرين.

وأوضح محمد خان مالذي جاء من أفغانستان أن "الوضع سيء للغاية بسبب برودة الطقس" مضيفاً أن "ليس لدينا ماء والمياة الموجودة لا تصلح للطبخ. الجو متسخ جدا، لدينا الكثير من المشاكل".

وتحت الضغوطات الدولية والأممية، أقامت السلطات البوسنية خياماً مدفأة لعدة مئات من الأشخاص العالقين في مخيم في المنطقة تعرض مؤخرا للاحتراق، لكن المئات غيرهم يقيمون في خيام مؤقتة ومنازل مهجورة تفتقر إلى التدفئة وغيرها من المرافق الأخرى.

وأشار شاهين، وهو ميكانيكي جاء من بنغلاديش ويقيم في خيمة صغيرة في غابة بالقرب من قرية فيليكا كلادوسا الحدودية إلى أن "الليلة الماضية كانت شديدة البرودة، ونحن نعاني كثيراً". وأضاف: "لم أنم الليلة الماضية".

وينام المئات من المهاجرين في ظروف شديدة القساوة منذ أشهر خلال محاولتهم العبور إلى كرواتيا. وقد تعرضوا إلى معاملة قاسية من قبل شرطة الحدود الكرواتية.

وأثارت استجابة البوسنة "الفوضوية" في كثير من الأحيان لأزمة المهاجرين انتقادات دولية عدة وتحذيرات من المنظمات الإنسانية بضرورة تحمّل سراييفو والاتحاد الأوروبي المسؤولية من خلال إيجاد حلّ دائم للأشخاص الذين يحاولون الوصول إلى دول غرب أوروبا "الغنية".

المصادر الإضافية • وكالات