عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تركيا تدعو الولايات المتحدة إلى العودة للاتفاق النووي الإيراني

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
وزير الخارجية التركي شاوش مولود أوغلو خلال مؤتمر صحفي في أنقره. 2020/12/30
وزير الخارجية التركي شاوش مولود أوغلو خلال مؤتمر صحفي في أنقره. 2020/12/30   -   حقوق النشر  فاتح أقطاش/أ ب
حجم النص Aa Aa

دعت تركيا الولايات المتحدة إلى العودة للاتفاق النووي الإيراني المبرم في 2015، وإنهاء العقوبات المفروضة على طهران، خلال استقبال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف.

وقال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو خلال مؤتمر صحافي عقده مع نظيره الإيراني في إسطنبول: "لقد أيدنا منذ البداية الاتفاق النووي الإيراني، لسوء الحظ انسحبت إدارة ترامب من هذا الاتفاق، آمل أن تعود إدارة بايدن إليه وأن ترفع العقوبات عن إيران، الدولة الشقيقة".

وقد أعلنت الولايات المتحدة بقيادة جو بايدن أنها مستعدة للعودة إلى الاتفاق، الذي انسحب منه دونالد ترامب في 2018، لكن واشنطن وطهران تنتظران أن يبدأ الآخر بالخطوة الأولى.

وكان ترامب قد انسحب من الاتفاقية لتعزيز الضغط الاقتصادي على الجمهورية الإسلامية، مما أرضى حلفاء واشنطن، بينهم السعودية وإسرائيل. وقال ظريف: "نحن مستعدون للوفاء بالتزاماتنا (التي تنص عليها الاتفاقية) عندما تقوم الولايات المتحدة بذلك أيضًا".

وتأتي زيارة وزير الخارجية الإيراني إلى تركيا في إطار جولة إقليمية شملت باكو ويريفان وتبيليسي وموسكو، ومن المقرر أن يستقبله الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم.

وفي كانون الأول/ديسمبر، شاب التوتر العلاقات الثنائية، التي كانت تتسم عادة بالصداقة، وانتقدت طهران أردوغان لإلقائه قصيدة توحي بأن محافظات شمال غرب إيران جزء من أذربيجان.

وتم تجاوز هذه المرحلة، حيث يفضل البلدان استمرار تعاونهما، لا سيما من أجل تسوية النزاع في سوريا، على الرغم من أنهما يدعمان طرفين متعارضين.