عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

السعودية تمنع موقتا دخول الوافدين من عشرين دولة لاحتواء كوفيد-19

Access to the comments محادثة
مطار سعودي
مطار سعودي   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

منعت السعودية الثلاثاء موقتا دخول الوافدين من 20 دولة تتراوح بين بلدان مجاورة وبعيدة وصولا إلى الولايات المتحدة، وذلك في محاولة لكبح التفشي المتسارع لفيروس كورونا.

وأعلنت وزارة الداخلية السعودية أنه "تقرر تعليق السماح بدخول المملكة لغير المواطنين والدبلوماسيين والممارسين الصحيين وعائلاتهم مؤقتاً"، وذلك في تدبير سيتم العمل به "اعتباراً من الساعة 9 من مساء يوم الأربعاء"، وفق ما أوردته وكالة الأنباء السعودية.

ويشمل التدبير الوافدين من الإمارات ومصر ولبنان وتركيا. ومن بين الدول الأوروبية التي تمنع التدابير دخول الوافدين منها: بريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيرلندا وإيطاليا والبرتغال والسويد وسويسرا.

إلى ذلك يشمل التدبير الولايات المتحدة وباكستان والأرجنتين والبرازيل وجنوب إفريقيا. ويستثني القرار المواطنين والدبلوماسيين وأفراد طواقم الرعاية الصحية "وفق الإجراءات الاحترازية التي تحددها وزارة الصحة".

ويأتي القرار بعدما حذّر وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة الأحد من احتمال فرض قيود جديدة لاحتواء فيروس كورونا في ظل ارتفاع عدد الإصابات.

وسجّلت السعودية أكثر من 368 ألف إصابة بكوفيد-19 ونحو 6400 وفاة، وهي الحصيلة الأكبر بين الدول الخليجية. وتراجعت وتيرة الإصابات اليومية في كانون الثاني/يناير إلى ما دون المئة، بعدما بلغت ذروتها في حزيران/يونيو مع نحو خمسة آلاف إصابة.

لكن منذ أوائل كانون الثاني/يناير ارتفعت حصيلة الإصابات اليومية ثلاثة أضعاف، وبلغت الثلاثاء 310 إصابات جديدة.

وأطلقت السعودية حملة تلقيح ضد فيروس كورونا في 17 كانون الأول/ديسمبر بعدما تسلّمت أول دفعة من جرعات لقاح فايزر/بايونتك.

وأعلنت وزارة الصحة أن حملة التلقيح ستتألف من ثلاثة مراحل، بدءا بالمسنين الذين تتخطى أعمارهم 65 عاما ومن يعانون أمراضا مزمنة، ومن هم أكثر عرضة لخطر الإصابة.

لكنها عادت وأعلنت الشهر الماضي أنها مضطرة لإبطاء وتيرة حملة التلقيح بسبب التأخر في تسليم جرعات اللقاح.

viber