عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الإيطالية سامانتا كريستوفوريتي تنضم سنة 2022 إلى محطة الفضاء الدولية

سامانثا كريستوفوريتي
سامانثا كريستوفوريتي   -   حقوق النشر  HANDOUT/AFP
حجم النص Aa Aa

تتوجه رائدة الفضاء الإيطالية سامانتا كريستوفوريتي إلى محطة الفضاء الدولية للمشاركة في مهمة جديدة فيها سنة 2022، على ما أعلنت وكالة الفضاء الأوروبية.

وستكون هذه المهمة الثانية في محطة الفضاء الدولية لكريستوفوريتي التي سجلت الرقم القياسي لأطول إقامة في الفضاء لامرأة في مهمة. إذ أمضت 199 يوماً في المدار عامي 2014 و2015.

وقالت كريستوفوريتي في مؤتمر صحافي "أنا مستعدة للغوص في محطة الفضاء الدولية (...) التي تشبه بيتي الثاني"، مضيفة أن رواد وكالة الفضاء الأوروبية "يتطلعون منذ الآن إلى الخطوة التالية، أي القمر".

وتشارك وكالة الفضاء الأوروبية في برنامج "أرتيميس" الأميركي، القاضي أولاً بإقامة محطة "غيتواي" في المدار لتكون بمثابة نقطة توقف بين الأرض والقمر تتيح لرواد الفضاء الانطلاق إلى سطح القمر.

وأوضح مدير الاستكشاف البشري والروبوتي في وكالة الفضاء الأوروبية ديفيد باركر في مؤتمر صحافي أن هذه المشاركة "تضمن لأوروبا إرسال ثلاثة من رواد الفضاء إلى غيتواي خلال العقد الحالي".

ويشارك في الرحلات الأولى إلى القمر المقررة قرابة العام 2025 الجيل الحالي من رواد الفضاء الأوروبيين الذي تنتمي إليه سامانا كريستوفوريتي (43 عاماً)، وهي أول رائدة فضاء إيطالية.

واعتبر المدير العام لوكالة الفضاء الأوروبية جوزف أشباكر أن "سامانتا مثال يحتذى لجميع أولئك الذين سيترشحون لعملية تجنيد رواد فضاء جدد التي أعلنتها وكالة الفضاء الأوروبية أخيرا".

وستحل كريستوفوريتي مكان رائد الفضاء النمسوي ماتياس مورير الذي يتوقع أن ينضم إلى محطة الفضاء الدولية في تشرين الأول / أكتوبر 2021. ومن المقرر أن تتوجه سامنتا إلى المحطة في ربيع العام 2022 في صاروخ تجاري لم يتم تحديده بعد.

المصادر الإضافية • ا ف ب