عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاتحاد الأوروبي يضخّ أكثر من 28 مليون يورو في ميزانية برنامج "إيراسموس+" لتشجيع الابتكارالعلمي

اعتمدت المفوضية الأوروبية  الخميس ميزانية برنامج إيراسموس بلس + Erasmus  للفترة من 2021 وحتى 2027.
اعتمدت المفوضية الأوروبية الخميس ميزانية برنامج إيراسموس بلس + Erasmus للفترة من 2021 وحتى 2027.   -   حقوق النشر  ec.europa.eu
حجم النص Aa Aa

اعتمدت المفوضية الأوروبية الخميس ميزانية برنامج إيراسموس بلس + Erasmus للفترة من 2021 وحتى 2027.

ويقدر الغلاف المالي المخصص للبرنامج للسنوات السبع المقبلة، بميزانية قدرها 26.2 مليار يورو حيث كانت الميزانية السابقة محددة بـ 14.7 مليار يورو للفترة من 2014-2020 ، يضاف إليها حوالي 2.2 مليار يورو من ميزانيات أخرى تابعة للاتحاد الأوروبي لتحفيز الابتكار في التعليم.

ويمول إيراسموس بلس الذي يعتبر برنامج الاتحاد الأوروبي في مجال التعليم والتدريب والشباب والرياضة، مشاريع التعاون في المجالات العلمية عبر الحدود لـ 10 ملايين أوروبي من جميع الأعمار والخلفيات.

وقال مارغريتيس شيناس، نائب رئيسة المفوضية الأوروبية: "أرحب بإطلاق برنامج برنامج إيراسموس الجديد، الذي أثبت نفسه كواحد من النجاحات العظيمة التي حققها الاتحاد الأوروبي"، مضيفا "سنستمر في تقديم فرص التعلم لمئات الآلاف من الأوروبيين والمستفيدين من البلدان الشريكة، فأثناء توفير تجربة التنقل والتفاهم المشترك التي تغير حياة الأوروبيين، سيساعدنا هذا البرنامج أيضًا في تحقيق طموحنا لبناء أوروبا أكثر عدلاً وأكثرصداقة للبيئة"

على صعيد التعاون الدولي يهدف إيراسموس بلس إلى تعزيز التآزر والتضامن في مختلف ميادين التعليم والتدريب والشباب وجذب العناصر الفاعلة الجديدة من عالم العمل و المجتمع المدني وتحفيز أشكال جديدة من التعاون.

من جانبها قالت ماريا غابرييل، مفوضة الاتحاد الأوروبي المعنية بشؤون الابتكار والبحث والثقافة والتعليم والشباب: "ميزانية إيراسموس + للسنوات السبع القادمة قد تضاعفت تقريبًا، وهذا يظهر الأهمية المعطاة للتعليم والتعلم مدى الحياة والشباب في أوروبا"، موضحة "يظل برنامج إيراسموس بلس برنامجا فريدا نظرا لنجاعته والاعتراف العالمي الذي اكتسبه، حيث يغطي 33 دولة، ويمكن أن تشمل برامجه بقية دول العالم من خلال أنشطته الدولية".

ويوفربرنامج إيراسموس بلس فرصًا لفترات الدراسة في الخارج والتدريب الداخلي والتدريب المهني وتبادل الخبرات بين الموظفين في جميع مجالات التعليم والتدريب والشباب والرياضة. ويستهدف الطلاب في التعليم الابتدائي والثانوي، وطلاب التعليم العالي والتعليم والتدريب المهني، والمدربين الرياضيين.