عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الشرطة الهولندية توقف رجلاً يشتبه بأنه خطط لمهاجمة مركز تطعيم ضدّ كوفيد-19

خلال مظاهرة مناهضة للإجراءات الصحية في أمستردام
خلال مظاهرة مناهضة للإجراءات الصحية في أمستردام   -   حقوق النشر  AP Photo/Peter Dejong
حجم النص Aa Aa

أوقفت الشرطة الهولندية رجلاً يبلغ 37 عاماً من العمر بعد الاشتباه بتخطيطه لارتكاب جريمة بـ"دوافع إرهابية"، وهي مهاجمة مركز صحي للتطعيم ضدّ كوفيد-19.

وقال الادعاء الهولندي اليوم الخميس، إن الرجل الذي تمّت عملية إيقافه في الثامن عشر من آذار/مارس الفائت، كان يخطط لوضع "قنبلة من المفرقعات النارية" داخل المركز، ولكنه لم يفصح عن هوية المعتقل.

ويعتقد الادعاء أن الرجل خطط لمهاجمة مقر بلدية مدينة دين هيلدر الواقعة على بعد 90 كيلومتراً إلى شمال أمستردام، ويستخدم المقر كمركز للتطعيم ضدّ المرض الذي يتسبب به الفيروس التاجي.

ويشير الادعاء إلى أنه يتعامل مع الملف على أنه ملف "ذو دافع إرهابي" إذ كان يخطط إلى زرع الخوف في قلوب الناس وتعطيل الحركة الاجتماعية والاقتصادية في البلاد.

وفي بيان نشر اليوم قال الادعاء الهولندي "فكّر المشتبه به بتعطيل عملية حكومية أساسية ألا وهي عملية التلقيح الوطنية، وذلك عبر طريقة عنيفة للغاية" مضيفاً أن ذلك يؤثر حتماً على الصحة العامة، إذ أن الضحايا سيزدادون أكثر في حال تضاءلت التطعيمات".

والشهر الماضي أدى انفجار في بلدة هولندية صغيرة إلى تحطيم الزجاج في أحد مراكز التطعيم، وقالت الشرطة في ذلك الوقت إن الانفجار ناتج عن "جهاز صنع منزلياً". ولم يصب أحد بجروح خلال الانفجار.

وفي كانون الثاني/يناير أحرق مشاغبون مركزاً لإجراء اختبارات فيروس كورونا في مدينة أورك وذلك خلال الليلة الأولى من حظر التجول الذي فرض على صعيد وطني.

وفيما عمدت الحكومة الهولندية إلى رفع بعض الإجراءات الصحية مؤخراً، لا تزال المطاعم والحانات والمتاحف والمسارح وغيرها من الأماكن العامة مغلقة في ظل تفشي وباء كوفيد-19.