عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فرستابن الأسرع بجولة التجارب الحرة الأخيرة في ألجارفي

فرستابن الأسرع بجولة التجارب الحرة الأخيرة في ألجارفي
فرستابن الأسرع بجولة التجارب الحرة الأخيرة في ألجارفي   -   حقوق النشر  (c) Copyright Thomson Reuters 2021. Click For Restrictions - https://agency.reuters.com/en/copyright.html
حجم النص Aa Aa

(رويترز) – سجل الهولندي الشاب ماكس فرستابن سائق رد بول أسرع زمن في جولة التجارب الحرة الثالثة والأخيرة بسباق جائزة البرتغال الكبرى الجولة الثالثة من بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات على حلبة ألجارفي يوم السبت في حين احتل البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس وبطل العالم سبع مرات المركز الثاني.

ويأمل هاميلتون إلى أن يصبح أول سائق طوال تاريخ فورمولا 1 يصل إلى الرقم 100 في مركز أول المنطلقين لكن فرستابن تفوق على الجميع في أخر جولات التجارب الحرة عندما سجل دقيقة واحدة و18.489 ثانية ليثبت أنه سيكون من الصعب على الجميع التفوق عليه خلال التجارب التأهيلية الرسمية في وقت لاحق من يوم السبت.

وتفوق فرستابن بهذا الزمن بفارق 0.236 ثانية على هاميلتون وبفارق 0.331 ثانية على الفنلندي فالتيري بوتاس زميل هاميلتون في مرسيدس.

وبعد أول جولتين من الموسم ينفرد هاميلتون بصدارة قائمة السائقين متفوقا بنقطة واحدة على فرستابن بفضل تسجيله أسرع لفة في الجولة السابقة في حلبة إيمولا الإيطالية وبعد فوز كل منهما مرة واحتلال المركز الثاني مرة أيضا.

وعلق الألماني نيكو روزبرج بطل العالم في 2016 وزميل هاميلتون السابق في مرسيدس على الموقف الحالي قائلا “من المستحيل الآن القول من هو المرشح للتفوق في التجارب التأهيلية الرسمية. أعتقد أنهما متساويان .. والأمر سيعتمد على السائق”.

وهذه هي المرة الأولى التي يتفوق فيها رد بول في إحدى جولات التجارب الحرة للسباق المقبل بعد تفوق بوتاس وهاميلتون في جولتي الأمس.

وسجل المكسيكي سيرجيو بيريز سائق رد بول الثاني رابع أسرع زمن في الجولة بينما احتل إستيبان أوكون سائق ألباين المملوك لرينو المركز الخامس.

واحتل سائقا فيراري شارل لوكلير القادم من موناكو والإسباني كارلوس ساينز المركزين السادس والسابع على الترتيب متقدمين مباشرة على البريطاني لاندو نوريس سائق مكلارين الذي انزلقت سيارته.

ونزلت سيارة الأمان الافتراضية بعد تعطل إحدى لوحات الإعلانات في أجواء عاصفة قبل رفعها.

(إعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة