عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: ليفربول تنظم أول مهرجان للموسيقى دون القيود الصحية

بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
حفل موسيقي تجريبي صاخب في ليفربول - المملكة المتحدة
حفل موسيقي تجريبي صاخب في ليفربول - المملكة المتحدة   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

نظمت مدينة ليفربول الإنجليزية أول حدث راقص في بريطانيا منذ أكثر من عام ودون قيود فيروس كورونا يومي الجمعة والسبت، كجزء من تجربة التجمعات الجماهيرية التي تختبرها الحكومة.

واستضاف سيرك الحياة الليلية بالمدينة 6 آلاف شخص بمعدل 3 آلاف لكل ليلة خلال المهرجان المصغر الذي استمر يومين، في أول حدث من نوعه في المملكة المتحدة لمدة 14 شهراً بسبب الوباء.

وبيعت تذاكر الحفل بالكامل، وشمل عروضاً من قبل منسق الأغاني الإنجليزي (دي جي) والمنتج فات بوي سليم، وهو جزء من "برنامج أبحاث الأحداث" التابع للحكومة البريطانية خاصة وأن البلاد تتطلع إلى تخفيف القواعد الخاصة بكوفيد-19 التي لا تزال السلطات تشترطها.

البيانات التي تم جمعها خلال الأحداث، والتي تتطلب من المشاركين إجراء اختبار تدفق جانبي لفيروس كورونا قبل 24 ساعة، لاختبار سلامة تلك التجمعات الواسعة النطاق قبل خطط الحكومة لرفع جميع القيود تدريجيا في الـ 21 يونيو-حزيران.

وأوضح الـ "دي جي" يوسف الزهار، الشريك في سيرك الحياة الليلية أنه يأمل في العودة إلى "ظروف ما قبل كوفيد"، لكي يتمكن المحتفلون من الاستمتاع بالحفلات ومختلف الأحداث دون التباعد الاجتماعي دون ارتداء الأقنعة وغيرها من القواعد المفروضة على تناول الكحول.

وقال "إنه أمر مثير للغاية ولكن بالطبع هناك نقطة جدية حقا لكل هذا لتكون قادرا على أخذ المعلومات والبيانات والمضي قدما على أمل القيام به في 21 يونيو-حزيران".

وتم تجهيز أماكن مؤقتة للحدث شمال غرب المدينة، بما في ذلك إنشاء خيمة خاصة بمختصين وعلماء لمراقبة الحدث وسلوك الحضور.

وأطلق مدير الصحة العامة في ليفربول مات أشتون تحذيرا بشان البرنامج حيث قال إن كوفيد-19 "لا يزال موجوداً" و"المتغيرات الجديدة والسفر الدولي لا يزالان سببا حقيقيا للقلق". لكنه أشار إلى أن "البقاء في مكان مغلق ليس خيارا" وأن الأحداث كانت "جزءًا مهما من الرفاهية والنسيج الاجتماعي واقتصاديات المجتمعات، لا سيما في ليفربول".

كانت بريطانيا واحدة من أكثر دول أوروبا تضررا بجائحة كوفيد-19 حيث سجلت ما يقرب من 128000 حالة وفاة بسبب الفيروس المستجد. ومع ذلك، فقد تمكنت من المضي قدما في خارطة طريق لفتح الاقتصاد بفضل اشهر من إجراءات الإغلاق الصارمة وإطلاق عملية التطعيم بنجاح. وتلقى حوالى ثلثي السكان البالغين الآن الجرعة الأولى، في حين أن أكثر من ربعهم تلقوا الجرعتين.

وعن مبادرة الحفل الليلي قالت كلير ماكولجان، مديرة الثقافة في ليفربول: "لم تكن هذه عملية سهلة، وهي صعبة بشكل خاص لأن القطاع الليلي لم يكن مفتوحا منذ أكثر من عام"، مضيفة "لكن أي شخص يحضر لن يساعد فقط في إنشاء أندية وتشغيلها في ليفربول، بل سيكونون روادا للبلد بأسره".

المصادر الإضافية • أ ف ب