عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصر ترسل سيارات إسعاف إلى قطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي لنقل المصابين

مصر ترسل سيارات إسعاف إلى قطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي لنقل المصابين
مصر ترسل سيارات إسعاف إلى قطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي لنقل المصابين   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

فتحت السلطات المصرية السبت، معبر رفح البري الحدودي مع قطاع غزة لادخال سيارات إسعاف إلى القطاع لنقل المصابين جراء القصف الاسرائيلي إلى المستشفيات المصرية، بحسب ما أكد مسؤولان طبي وحدودي.

وقال المسؤول الطبي لوكالة فرانس برس، إن مصر "فتحت المعبر بشكل استثنائي لدخول عشر سيارات إسعاف مصرية إلى قطاع غزة لنقل الجرحى الفلسطينيين .. لتلقي العلاج بمصر".

وأكد المسؤول الحدودي لوكالة فرانس برس، أن فتح المعبر يعتبر "استثنائيا" بهدف نقل المصابين لأن العادة تقضي بإغلاقه في أيام العطلات الرسمية، في إشارة إلى عطلة عيد الفطر.

وكانت الهيئة العامة للرعاية الصحية في مصر قالت في بيان الجمعة، إنه "تم رفع درجة الاستعداد بثلاث منشآت صحية تابعة للهيئة، وذلك حال الاحتياج لمستشفيات إخلاء للجرحى والمصابين من غزة".

وأضاف البيان أنه "تم تعليق إجازات عيد الفطر المبارك لبعض الأطباء والأطقم الطبية والتمريض بهذه المنشآت الطبية استعدادا لاستقبال القادمين من قطاع غزة للعلاج".

وبناء على آخر حصيلة نشرتها السلطات الصحية في غزة، أدى القصف الإسرائيلي إلى مقتل 145 شخصا، بينهم 41 طفلا، وإصابة نحو 1100 بجروح منذ الإثنين.

في المقابل، تم إطلاق أكثر من ألفي صاروخ باتّجاه إسرائيل منذ الاثنين، ما أدى إلى مقتل عشرة أشخاص بينهم طفل وجندي، وإصابة أكثر من 560 بجروح.

وجدد وزير الخارجية المصري سامح شكري الدعوة إلى "وقف فوري لإطلاق النار" خلال اتصال مع نظيره السعودي الأمير فيصل بن فرحان، وفق بيان للخارجية المصرية.

وقالت الخارجية السعودية في بيان لها حول الاتصال، إن الجانبين يجددان مطالبة المجتمع الدولي بـ"التصدي للممارسات الإسرائيلية العدوانية بحق الشعب الفلسطيني الشقيق، والتزامها بالمواثيق والقرارات الدولية".

وفي بيان السبت، استنكرت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة البابا تواضروس الثاني "الأحداث التي تجري حاليا في القدس وقطاع غزة من اعتداءات غاشمة تزهق أرواحا بريئة وتلحق الأذى بالنساء والأطفال، بدون عائد أو طائل سوى القتل والدمار".

ودعت الكنيسة فى بيانها "كافة الأطراف إلى الاحتكام للعقل واللجوء إلى لغة الحوار والتفاوض حقنا للدماء".

من جهته، اطلق شيخ الأزهر أحمد الطيب مساء الجمعة حملة لدعم الشعب الفلسطيني بلغات عديدة، على صفحاته الرسمية على موقعي فيسبوك وتويتر. وكتب على تويتر "بكل اللغات .. شيخ الأزهر يطلق حملة عالمية لمساندة #الشعب_الفلسطيني".

وجاء في رسالة الطيب لدعم الفلسطينيين باللغة العربية "أدعو شعوب العالم وقادته لمساندة الشعب الفلسطيني المسالم والمظلوم في قضيته المشروعة والعادلة من أجل استرداد حقه وأرضه ومقدساته".

وأضاف "أوقفوا القتل وادعموا صاحب الحق، وكفى الصمت والكيل بمكيالين إذا كنا نعمل حقًّا من أجل السلام، أدعو الله أن يرحم شهداء فلسطين، وأن يتغمدهم بواسع رحمته ومغفرته".