عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: انزلاق التربة جراء أمطار غزيرة في اليابان يسفر عن مقتل شخصين وفقدان 20 شخصا على الأقل

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
صورة لساكن محلي التقطها لانهيار التربة في اليابان. 03/07/2021
صورة لساكن محلي التقطها لانهيار التربة في اليابان. 03/07/2021   -   حقوق النشر  Handout / JIJI PRESS / AFP
حجم النص Aa Aa

عُثر على جثتين بعدما تسببت كارثة انزلاق تربة في بلدة بوسط اليابان بجرف منازل السبت إثر أيام من تساقط أمطار غزيرة، فيما لا يزال نحو 20 شخصا في عداد المفقودين، وفق مسؤولين.

وظهر في لقطات بثها التلفزيون الياباني سيلا من الوحول يدمر مباني في أتامي، جنوب غرب طوكيو، بينما كان سكان يحاولون أن يحموا أنفسهم.

وصرح مسؤول في معبد بوذي لقناة التلفزيون "ان اتش كي" العامة "سمعت ضجيجا مخيفا ورأيت سيلا من الوحول يبتلع المنحدر بينما يطلب عناصر الإنقاذ من السكان إخلاء المكان. لذلك ركضت" لأصل إلى مكان أعلى.

وقال "عندما عدت، اختفت المنازل والسيارات التي كانت أمام المعبد".

وأكد رئيس الوزراء يوشيهيدي سوغا أن خدمات الطوارئ أطلقت عملية إنقاذ وإخلاء مناطق، محذرا من تساقط مزيد من الأمطار وفق الأرصاد.

وقال خلال اجتماع طارئ خصص للكارثة "هناك احتمال من تساقط أمطار غزيرة، لذا ينبغي علينا لزوم أقصى درجة من الحذر".

وبلغ معدل المتساقطات في أتامي 313 ميلمترا في غضون 48 ساعة مقارنة بمعدل شهري قدره 242,5 ميلمترا في تموز/يوليو عادة، بحسب التلفزيون الرسمي.

وعثر على شخصين "في حالة توقف القلب والتنفس"، بحسب حاكم منطقة شيزووكا، وهو تعبير يستخدم في اليابان قبل تأكيد الوفاة.

وقال الحاكم هيتا كاواكاتسو للصحافيين "بسبب المطر الغزير، ارتخت التربة وحصل انزلاق... تزايدت سرعته وجرف منازل مع ناس".

وأضاف "نحو 20" شخصا لا يزالون في عداد المفقودين بعدما جرفتهم السيول الوحلية.

بدأت الكارثة قرابة الساعة 10,30 (01,30 ت غ) عند نهر قريب من المدينة التي تبعد قرابة 90 كلم عن طوكيو وتشتهر بينابيعها الساخنة.

وفي 2018 تسببت فيضانات في غرب اليابان بمقتل أكثر من مئتي شخص.

وصدرت أوامر إخلاء تحض السكان على "ضرورة ضمان سلامتهم" في مدينة أتامي التي تعد أكثر من 20 ألف نسمة، وفق إن إتش كي.

وطلب من سكان عدة مدن أخرى في شيزووكا، إخلاء منازلهم.

وانقطعت الكهرباء عن قرابة 2800 منزل في أتامي، بحسب شركة طوكيو للطاقة الكهربائية.

وأوقف خط القطارات السريع بين طوكيو وأوساكا مؤقتا بسبب الأمطار الغزيرة فيما تأثرت حركة القطارات المحلية في المناطق المتضررة على ما تظهر المواقع الإلكترونية لشركات السكك الحديد.

المصادر الإضافية • رويترز