رئيس كولومبيا: بعض المشتبه بهم لديهم معرفة بمؤامرة اغتيال رئيس هايتي

صحيفة: سلطات هايتي تحتجز رئيس أمن القصر الرئاسي ضمن التحقيق في اغتيال الرئيس
صحيفة: سلطات هايتي تحتجز رئيس أمن القصر الرئاسي ضمن التحقيق في اغتيال الرئيس Copyright Thomson Reuters 2021
Copyright Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

بورت او برنس (رويترز) - قال رئيس كولومبيا إيفان دوكي يوم الخميس إن بعض الجنود الكولومبيين السابقين المتهمين بالضلوع في اغتيال رئيس هايتي جوفينيل مويس ذهبوا إلى تلك الدولة للعمل‭‭ ‬‬في الحراسة الشخصية لكن آخرين كانوا يعلمون بوجود مؤامرة.

وقالت السلطات في هايتي إن مويس قتل بالرصاص في منزله يوم السابع من يوليو تموز على يد فريق اغتيال يضم 26 كولومبيا ومواطنين اثنين من هايتي يحملان الجنسية الأمريكية. واحتجزت السلطات 18 كولومبيا وقتلت الشرطة ثلاثة آخرين.

وقال دوكي في تصريح لمحطة إذاعية "كانت هناك مجموعة كبيرة نُقلت (إلى هايتي) للعمل في مهمة حماية مفترضة، لكن مجموعة أصغر بداخلها كانت لديها معرفة تفصيلية بالإعداد لجريمة".

وأضاف "هل يعفي هذا باقي المجموعة؟ للأسف لا لأنهم كانوا مشاركين في الموقف".

وأكد قائد الشرطة الكولومبية يوم الخميس أن السلطات في هايتي هي التي تقود التحقيق.

وقال اللفتنانت كولونيل كين هوفمان المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) يوم الخميس إن عددا صغيرا من المحتجزين تلقوا تدريبا لدى الجيش الأمريكي خلال خدمتهم في الجيش الكولومبي في السابق. ولم يفصح عن مزيد من التفاصيل.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية يوم الخميس أن السلطات في هايتي ألقت القبض على رئيس أمن القصر الرئاسي في إطار التحقيقات في اغتيال مويس.

وقالت الصحيفة إن المتحدثة باسم الشرطة أكدت احتجاز رئيس فريق أمن القصر الرئاسي ديميتري هيرارد. وذكرت الصحيفة أن الادعاء في هايتي يسعى لمعرفة سبب عدم مواجهة المهاجمين مقاومة كبيرة في مقر إقامة الرئيس.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"كمين العلم".. إصابة مستوطن إسرائيلي بجروح بعد انفجار عبوة ناسفة زُرعت تحت علم حاول إزالته بالضفة

توجه أمريكي لفرض عقوبات على كتيبة متطرفة بالجيش الإسرائيلي يثير غضب تل أبيب.. تعرف على "نيتسح يهودا"

على وقع الاحتجاجات الرافضة للحرب في غزة.. مجلس النواب الأمريكي يقر حزمة مساعدات أمنية كبيرة لإسرائيل