عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بفارق 2 بالمائة.. حملة التطعيم الأوروبية تتجاوز نظيرتها الأمريكية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hassan Refaei
ممرضة تجهّز جرعة من لقاح "جونسون أند جونسون" في مركز للتطعيم تديره القوات المسلحة البرتغالية في الملعب الرياضي بجامعة لشبونة
ممرضة تجهّز جرعة من لقاح "جونسون أند جونسون" في مركز للتطعيم تديره القوات المسلحة البرتغالية في الملعب الرياضي بجامعة لشبونة   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

على الرغم من تأخر انطلاقها، تمكّنت حملة التطعيم ضد "كوفيد-19" في الاتحاد الأوروبي من اللحاق بنظيرتها في الولايات المتحدة الأمريكية التي تراجعت وتيرتها مؤخراً.

حملة التطعيم الأوروبية التي انطلقت في دول الاتحاد الأوروبي الـ27، بسرعة بطيئة نسبياً، كان استفاد منها مع حلول منتصف شهر شباط/فبراير الماضي، 4 بالمائة فقط من سكّان التكتّل البالغ 450 مليون نسمة، بينما في التاريخ ذاتها، كان 12 بالمائة من سكّان الولايات المتحدة قد حصلوا على اللقاح.

لكن الإحصاءات الصادرة مؤخراً تؤكد أن 60 بالمائة من سكّان دول الاتحاد الأوروبي تلقّوا جرعة واحدة على الأقل، في حين أن نسبة من تلقى جرعة واحدة على الأقل من اللقاح في الولايات المتحدة تبلغ أقل من 58 بالمائة.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن حثّ الإدارات المحلية مؤخراً على تقديم مكافآت مالية لتحفيز الناس على تلقي اللقاح، ووضَع قواعد جديدة تطالب العاملين بالإدارة الاتحادية على تقديم ما يثبت تلقيهم التطعيم وإلا سيخضعون لفحوصات منتظمة ولإلزام باستخدام الكمامات وقيود على السفر والتنقل، ووفقا لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، تلقى ما يقرب من 163.8 مليون نسمة في الولايات المتحدة جرعتي التطعيم من بين السكان البالغ عددهم نحو 330 مليوناً.

ويعزو المسؤولون الأوروبيون سبب نجاح حملة التطعيم في بلدانهم، إلى تأميم الرعاية الصحية في بعض البلدان، إضافة إلى ثقة السكّان بسلامة التطعيمات بشكل عام.

واعتبر عضو البرلمان الأوروبي، الدكتور الألماني بيتر ليس أن تأخر موافقة الكتلة على حملة التطعيم، قد أتى بنتائج إيجابية، وقال: "إن المداولات (التي كانت تحصل في المؤسسات السياسية والصحية بالاتحاد الأوروبي) أثمرت، لأنها طمأنت السكّان بأن صيغ لقاح "كوفيد-19" تمّ اعتمادها بعد أن تمّ تقييمها بدقة.

ويشار أن زخم حملة التطعيم ضد "كوفيد-19" في الاتحاد الأوروبي تتباين من دولة إلى أخرى من الدول الأعضاء، فعلى سبيل المثال تلقى 85 بالمائة من البالغين في هولاندا جرعة واحدة على الأقل، في حين أن نسبة من تلقى جرعة واحدة على الأقل من اللقاح في بلغاريا هي أقل من 20 بالمائة من عدد السكّان.

ويجدر بالذكر أن رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين أكدت في الثلاثين من الشهر الماضي أن سبعين في المائة من الأشخاص البالغين في الاتحاد الأوروبي تلقوا جرعة واحدة على الأقل من لقاحات "كوفيد-19". وقالت في بيان "التزم الاتحاد الأوروبي بوعوده وقدمها. كان هدفنا حماية 70 في المائة من البالغين في الاتحاد الأوروبي عبر تقديم جرعة واحدة على الأقل في تموز/يوليو، واليوم حققنا هذا الهدف". وأضافت أن نسبة الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 18 عاما، والذين تم تلقيحهم بالكامل في الاتحاد (حينها) تبلغ 57 في المائة".

المصادر الإضافية • أ ب