عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اليابان تعلق استخدام دفعات جديدة من لقاح موديرنا بعد وفاة شخصين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
قوارير لقاح موديرنا المضاد لكوفيد-19 الذي يتم إعطاؤه للسكان المحليين في طوكيو.
قوارير لقاح موديرنا المضاد لكوفيد-19 الذي يتم إعطاؤه للسكان المحليين في طوكيو.   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلنت سلطات أوكيناوا في اليابان أنها علقت الأحد استخدام لقاحات موديرنا ضد كوفيد-19 بعد اكتشاف دفعات جديدة منه ملوثة. وجاء هذا القرار غداة فتح تحقيق من قبل وزارة الصحة اليابانية بعد وفاة رجلين تلقيا لقاح موديرنا من أصل 1,63 مليون جرعة بسبب شوائب في بعض القوارير.

وأعلنت منطقة أوكيناوا في جنوب اليابان في بيان الأحد "تعليق استخدام لقاحات موديرنا لانه تم رصد مواد غريبة في بعض" الشحنات.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن الدفعات التي رصد فيها التلوث السبت في أوكيناوا تختلف عن تلك التي تم تعليق استخدامها قبل ذلك بسبب شوائب في بعض القوارير.

وتأتي هذه الخطوة غداة إعلان وزارة الصحة اليابانية في آب/أغسطس وفاة رجلين يبلغان من العمر 30 و38 عاما، تلقى كل منهما جرعة ثانية من لقاح موديرنا جاءت من واحدة من ثلاث دفعات تم تعليق استخدامها بقرار من الحكومة في 26 آب/أغسطس.

وأعلنت الوزارة فتح تحقيق لكشف سبب وفاة الرجلين، موضحة أن "العلاقة السببية بالتطعيم ما زالت غير معروفة حتى الآن".

من جهتها قال المخبر الأمريكي موديرنا ومجموعة تاكيدا التي تستورد وتوزع اللقاحات في الأرخبيل في بيان مشترك "حاليا، ليس لدينا دليل على أن هذه الوفيات نجمت عن لقاح موديرنا ضد كوفيد-19، ومن المهم إجراء تحقيق لتحديد ما إذا كانت هناك صلة".

لم تُعرف بعد طبيعة الجزيئات التي رصدت في القوارير التي تم تصنيعها بعقد من الباطن أبرمته شركة في أوروبا مع موديرنا.

وقالت موديرنا "تم إرسال القوارير إلى مختبر لتحليلها وستعرف النتائج الأولى في وقت مبكر من الأسبوع المقبل".

وتفترض الشركة الأمريكية أن المشكلة مصدرها خط إنتاج للشركة الموقعة للعقد الثانوي "روفي" في إسبانيا التي تنتج اللقاحات المضادة لكورونا للأسواق خارج الولايات المتحدة.

وكانت "روفي" قد أكدت في 26 آب/أغسطس أنها تحقق في سبب التلوث في هذه الدفعات الموزعة في اليابان فقط.

وتلقى نحو 44 بالمئة من سكان اليابان لقاحا كاملا بينما تواجه البلاد زيادة قياسية في عدد الإصابات بالفيروس مرتبطة بانتشار المتحورة دلتا الأكثر عدوى.

وتوفي أكثر من 15800 شخص بسبب كوفيد-19 في البلاد التي يخضع الجزء الأكبر منها لقيود صحية في محاولة لوقف الوباء.

المصادر الإضافية • أ ف ب