عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ادفع المال لتتحدث مع نجمك المفضل.. تطبيق "ألو ماي ستار" يثير الجدل في المغرب

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hafsa Alami Rahmouni
هاتف
هاتف   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

أثار تطبيق "ألو ماي ستار" أو "Allo my star" جدلا واسعا في المغرب بعد الإعلان عن انطلاقه، وعبر عدد من النشطاء عن رفضهم واستيائهم من الفكرة بعد تداول أسعار المحادثة مع بعض الفنانين التي قد تصل إلى مئات الدولارات لمدة 5 دقائق فقط.

وتقوم فكرة هذا التطبيق الرقمي الجديد على إنشاء محادثات هاتفية للنجوم مع معجبيهم مقابل المال. وشارك في الترويج لها عدد من الفنانين والمشاهير المغاربة، عبر نشر مقاطع فيديو ومنشورات تعريفية بخدمات التطبيق ودعوة المتابعين إلى الاشتراك فيه والتواصل معهم، مقابل أثمنة خيالية.

ومن بين الفنانين المنضمين للتطبيق، الذي أثار جدلا واسعا في المغرب، المغنية ابتسام تسكت، حيث حددت مبلغ 1343 درهما، ما يعادل 150 دولار، من أجل الحديث معها لمدة 5 دقائق، و2687 درهما، 300 دولار، مقابل 15 دقيقة.

وأعرب الصحفي المغربي صامد غيلان عن رفضه لهذا التطبيق من خلال منشور على حسابه الرسمي على إنستغرام، لاعتباره إهانة للفنان والجمهور. وقال: "مع احترامي لجميع أصدقائي الفنانين، هل التطبيق الجديد إهانة للفنان، أم للجمهور؟ هل المبدع أصبح سلعة برضاه، أم أن الجمهور يستحمر عنوة؟ هل هو خطأ المسؤولين الذين تناسوا المبدع خلال كورونا... نعم الفكرة طبقت في الغرب، لكن ليس كل مايأتي من هناك يصلح هنا”.

وعلق الممثل ربيع القاطي على الضجة التي أثارها التطبيق المثير للجدل "ألو ماي ستار"، الخاص يالدردشة مع الفنانين، في تعليق نشره على حسابه الرسمي بالانستغرام: "كل شيء يشترى بالمال ليس ثمينا دمتم لي أحبتي ".

من جهته قال المخرج والممثل المغربي، إدريس الروخ، إن “الغرض من مشاركته في هذا التطبيق هو تخصيص عائداته إلى الأعمال الخيرية”، موضحا أنه “مواظب على فعل الخير سواء عبر هذا التطبيق أو بطرق أخرى”.

وكتب أحد رواد التواصل الاجتماعي عبر حسابه على تويتر معبرا عن استيائه من فكرة التطبيق: "ذاك التطبيق المغربي المسمى "ألو ماي ستار" عليه أن يضيف خاصية مجانية للمغاربة، وهي "فردة الصباط" Man’s shoe مقاس 48 يرسلونها لأولئك الحمقى وأشباه الفنانين الذين يطلبون الاتصال بهم هاتفيا مقابل 1000 درهم، فتغير تاريخهم و جغرافيتهم و تقوي التفاعل مع جبهاتهم العريضة".

وكتبت مريم عبر حسابها على فيسبوك: "ألو "ماي ستار" ...استر يا ستار. نتاصل هاتفيا بنجم "الشعرى" أو نجوم السماء عبر النازا ومانضيعش ريال واحد على هادي".

يذكر أن التطبيق تم إطلاقه شهر مارس الماضي على مواقع التواصل الاجتماعي إلا أنه لم يروج له إلا بعد أشهر، الأمر الذي أثار تساؤلات رواد مواقع التواصل الاجتماعي خاصة بعد الكشف عن الأثمنة المحددة لكل فنان.

بالإضافة إلى ذلك، الفنانين المنخرطين في التطبيق هم من يحددون سعر المكالمة وتفاصيل تواصلهم مع الجمهور، والإهداءات التي يتم تقديمها لهم.