عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إصابة وزير الصحة البرازيلي بكورونا وحجر 14 يوماً في نيويورك خلال مرافقته بولسونارو المشكك باللقاحات

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
وزير الصحة البرازيلي مع الرئيس بولسونارو وعدد من وفد البرازيل في نيويورك لحضور أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة
وزير الصحة البرازيلي مع الرئيس بولسونارو وعدد من وفد البرازيل في نيويورك لحضور أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة   -   حقوق النشر  INSTAGRAM/@GILSONMACHADONETO via REUTERS
حجم النص Aa Aa

قالت الحكومة البرازيلية إن نتائج الفحوص التي أجريت لوزير الصحة مارسيلو كيروجا أثبتت إصابته بكوفيد-19 وذلك بعد ساعات من مرافقته الرئيس جايير بولسونارو إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك يوم الثلاثاء.

وقال مكتب الاتصالات الحكومي في بيان إن الوزير سيظل في نيويورك في الحجر الصحي.

وأضاف البيان أن "الوزير في حالة جيدة". وقال إن الفحوص التي أجريت لبقية أعضاء الوفد جاءت نتائجها سلبية للفيروس.

وقال الوزير لشبكة (سي.إن.إن برازيل) إنه لم يتخل عن الكمامة طوال الوقت الذي قضاه في مبنى الأمم المتحدة. وهذه ثاني إصابة في أوساط بولسونارو منذ وصوله إلى نيويورك.

وتحدى الرئيس البرازيلي، المشكك في اللقاح، قواعد الأمم المتحدة التي طلبت من جميع الحاضرين في التجمع التطعيم. ويتفاخر بعدم حصوله على اللقاح.

ولم يتلق الرئيس البرازيلي الذي شوهد مرات عدة من دون كمامة خلال الرحلة، اللقاح المضاد لفيروس كورونا وقد أكد الثلاثاء بأنه سيكون "آخر برازيلي" يقوم بذلك.

ووزير الصحة البرازيلي هو ثاني عضو في الوفد البرازيلي في نيويورك تأتي نتائج فحوصه إيجابية للفيروس. وكان كيروغا إلى جانب بولسونارو في عدة مناسبات من بينها لقاء الاثنين مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون. وكانت الفحوص قد أثبتت إصابة دبلوماسي شاب من الفريق الذي سافر مبكرا للتحضير لزيارة بولسونارو في مطلع الأسبوع وخضع للعزل الصحي.

المصادر الإضافية • وكالات