المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

خدمة "غوغل أخبار" تعود إلى إسبانيا بعد 7 سنوات من الغياب

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
غوغل
غوغل   -   حقوق النشر  Jeff Chiu/AP

أعلنت الشركة الأم لغوغل "ألفابت"، أن خدمتها "غوغل أخبار" ستعود قريباً إلى إسبانيا بعد تعديلات أجريت على قوانين حقوق النشر الإسبانية، تسمح للمنصات الافتراضية بمفاوضة منتجي المحتوى الإخباري بطريقة مباشرة.

وكانت خدمة "غوغل أخبار" أغلقت في إسبانيا في 2014 بعدما بدأت الحكومة الإسبانية العمل بقانون يجبر غوغل وغيرها من "مجمعات الأخبار" (أغريغيتور) على دفع رسوم للوكالات ومواقع الأخبار الإعلامية الإسبانية، لأسباب تتعلق بالملكية الفكرية.

والثلاثاء الماضي صادقت إسبانيا على قانون أوروبي شامل من شأنه أن يعيد الخدمة إلى إسبانيا، حيث سيفاوض القيمون على مجمعة "غوغل أخبار" منتجي المحتوى الإخباري مباشرة من أجل دفع المستحقات.

وهذا يعني أن شركة غوغل أصبحت حرة في مفاوضة المواقع الإعلامية الإسبانية وغيرها على تسعيرة معيّنة، بدل أن تدفع مستحقات مالية للقطاع الإعلامي كله كما فرض قانون 2014.

وقالت نائبة الرئيس التنفيذي لغوغل عن المنطقة الإيبيرية، فوينسيسلا كليماريس، إن المفاوضات مع الناشرين ستبدأ في الأشهر المقبلة للتوصل إلى اتفاقيات تغطي حقوقهم ضمن إطار القانون الجديد.

ردود فعل متباينة

القانون الجديد الذي دفع بخدمة "غوغل أخبار" إلى العودة إلى الساحة الإسبانية يندرج ضمن ما يعرف بـ"التوجيه الأوروبي لحقوق النشر"، وهو قانون يضمن للناشرين حقوق النشر المجاورة. والتوجيه الأوروبي يضمن للناشرين حقوقهم في حال تم نشر المحتوى الذي ينتجوه على منصات إخبارية، مثل "غوغل أخبار" وغيرها.

وقال أرسينيو إسكولار الرئيس التنفيذي لمجموعة "كلابي" للنشر التي تضم نحو 1000 ناشر إسباني، أكثريتهم يعملون في الفضاء الافتراضي، إنه مرتاح وسعيد بالقانون الجديد. ويؤكد إسكولار إن القانون الجديد يسلّم الناشرين مجدداً زمام إدارة حقوق النشر بعدما "تمت قرصنة" تلك الحقوق من خلال قانون مجحف ومؤذٍ.

وفيما بدا الناشرون العاملون في فضاء "الديجيتال" مرتاحين للقانون الجديد، قالت المؤسسات الأعلامية الكبرى والتقليدية في البلاد، ممثلة بمجموعة "آي إم أي" إنها تؤيّد قانون 2014. وكانت المجموعة انتقدت التوجه لاستبدال قانون 2014 غير مرة سابقاً.

المصادر الإضافية • رويترز