المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: البابا فرنسيس يصارع الرياح خلال صعوده إلى متن الطائرة مغادراً اليونان

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
رياح قوية أثناء مغادرة البابا العاصمة اليونانية
رياح قوية أثناء مغادرة البابا العاصمة اليونانية   -   حقوق النشر  AFP

اختتم البابا فرنسيس الإثنين زيارة إلى اليونان استمرت ثلاثة أيام قام خلالها بزيارة طالبي لجوء في جزيرة لسبوس حيث دعا إلى معاملة المهاجرين بطريقة أفضل في أوروبا.

وبعد لقاء أخير من شبان في مدرسة كاثوليكية غادر البابا أثينا عائداً إلى روما.

وخلال اللقاء، حث البابا فرنسيس الشبان على حثهم عدم الاكتفاء باللقاءات الافتراضية ودعاهم إلى البحث عن لقاءات حقيقية.وقال "عندما تشعرون بالرغبة في الانغلاق على الذات، ابحثوا عن الآخرين". واعتبر فرنسيس، القريب عادة من الشباب، أن العديد "أسرى الهواتف المحمولة".

وكان الحبر الأعظم التقى رأس الكنيسة الأرثوذكسية، إيرونيموس الثاني، حيث جدد "طلب المغفرة" من الأرثوذكس على "الأخطاء التي ارتكبها الكثير من الكاثوليك"، بعد عشرين عاماً على خطوة رمزية مماثلة قام بها البابا الراحل يوحنا بولس الثاني.

وقبل مغادرته اليونان، التقى البابا فرنسيس رئيس البرلمان كوستاس تاسولاس، وزعيم المعارضة ألكسيس تسيبراس، وكان قد التقى السبت الرئيسة اليونانية كاترينا ساكيلاروبولو ورئيس الوزراء كيرياكوس ميتسوتاكيس.

وكان الحبر الأعظم زار مخيم مافروفوني على جزيرة لسبوس حيث وصف إهمال المهاجرين بـ"غرق الحضارة".

وهذه ثاني زيارة للبابا إلى مخيم من هذا النوع. ففي 2016 زار مخيم موريا على الجزيرة نفسها التي تمثل وجهة للمهاجرين الطامحين بالوصل إلى الاتحاد.

وفي مخيم مافروفوني قال البابا لنحو 2200 من طالبي اللجوء إنه يحاول مساعدتهم، مضيفاً أن البحر المتوسط "أصبح مقبرة باردة بدون الحجارة التذكارية على القبور".

المصادر الإضافية • وكالات