المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا تطالب حلف الأطلسي بإلغاء وعد منح العضوية لأوكرانيا وجورجيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
روسيا تطالب حلف الأطلسي بإلغاء وعد بمنح عضويته لأوكرانيا وجورجيا
روسيا تطالب حلف الأطلسي بإلغاء وعد بمنح عضويته لأوكرانيا وجورجيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

موسكو (رويترز) – طلبت روسيا من حلف شمال الأطلسي يوم الجمعة إلغاء التزام صدر في عام 2008 بمنح أوكرانيا وجورجيا عضوية الحلف في يوم من الأيام، وبأن يقدم الحلف وعدا بعدم نشر أسلحة في البلدان المتاخمة لروسيا يمكن أن تهدد أمنها.

وأفصحت وزارة الخارجية الروسية عن هذه المطالب في أشمل بيان لها حتى الآن حول الضمانات الأمنية التي يقول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه يريد الحصول عليها من الولايات المتحدة وحلفائها.

وشملت المطالب اقتراحات بشأن إجراء حوار دفاعي بشكل دوري وتجنب الاحتكاكات بين الطائرات والسفن الحربية، وهي الاقتراحات التي يمكن أن تشكل أساس المناقشات مع واشنطن بعد اتصال عبر رابط فيديو استمر ساعتين في الأسبوع الماضي بين بوتين والرئيس الأمريكي جو بايدن.

وتستبعد واشنطن وكييف تماما مطلب الفيتو الروسي على عضوية حلف شمال الأطلسي لأوكرانيا، التي تمثل أشد نقاط التوتر بين الغرب والشرق.

وشدد ينس ستولتنبرج الأمين العام لحلف شمال الأطلسي على أن موقف الحلف من هذا الأمر لم يتغير. وقال في تصريحات أدلى بها في وقت متأخر من يوم الحمعة “إنه مبدأ أساسي أن يكون لكل دولة الحق في اختيار طريقها… بما في ذلك نوع الترتيبات الأمنية التي تريد أن تكون جزءا منها”.

وأضاف “علاقة حلف شمال الأطلسي بأوكرانيا يقررها الأعضاء الثلاثون في الحلف وأوكرانيا، وليس أي أحد آخر. لا يمكن أن نقبل محاولة روسيا إعادة تأسيس نظام تكون فيه للدول الكبرى… مناطق نفوذ تسيطر فيها على الأعضاء الآخرين وتقرر ماذا يفعلون”.

من جهة أخرى، قالت أورسولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية إن الاتحاد الأوروبي مستعد ليس فقط لتشديد العقوبات الحالية على روسيا، ولكن أيضا لاتخاذ تدابير مالية واقتصادية جديدة.