المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مجموعة السبع تحذر روسيا من عواقب وخيمة في حال غزو أوكرانيا وبوتين يرغب في لقاء بايدن وجها لوجه

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
جانب من اجتماع مجموعة السبع
جانب من اجتماع مجموعة السبع   -   حقوق النشر  Anthony Devlin/2021 Getty Images

حذرت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس روسيا في ختام اجتماع لمجموعة السبع في ليفربول بإنكلترا، من أنها قد تتعرض لـ"عواقب هائلة" في حال اجتياح أوكرانيا.

وقالت ليز تراس أن اجتماع وزراء الخارجية السبعة أظهر "الصوت الموحد جدا لبلدان مجموعة السبع التي تمثل 50 في المائة من إجمالي الناتج الداخلي العالمي والواضحة جدا بأن روسيا ستتحمل عواقب هائلة في حال اجتياح أوكرانيا".

وأكدت وزيرة الخارجية البريطانية إن بريطانيا تدرس جميع الخيارات حول كيفية الرد إذا أقدمت روسيا على غزو‭‭ ‬‬أوكرانيا، موضحة أنها استخدمت العقوبات الاقتصادية في السابق لتوجيه رسائل دبلوماسية لموسكو.

وقال مندوبو المجموعة في القمة التي استضافتها مدينة ليفربول البريطانية إنهم مجمعون على إدانة الحشد العسكري الروسي قرب أوكرانيا ودعوا موسكو للتهدئة.

وأفادت مسودة البيان التي أكدت محتواها مصادر من مجموعة السبع "يجب ألا يكون لدى روسيا أي شك من أن أي عدوان عسكري على أوكرانيا سيكون ثمنه باهظا وعواقبه وخيمة".

وأوكرانيا محور أزمة في العلاقات بين الشرق والغرب إذ تتهم روسيا بحشد عشرات الآلاف من الجنود استعدادا لشن هجوم عسكري محتمل واسع النطاق.

ونفت روسيا التخطيط لأي هجوم واتهمت أوكرانيا والولايات المتحدة بالقيام بسلوكيات من شأنها زعزعة الاستقرار وقالت إنها تحتاج لضمانات أمنية لحماية نفسها. وتضم مجموعة الدول الصناعية الكبرى السبع بريطانيا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا واليابان وكندا كما تضم ممثلا عن الاتحاد الأوروبي.

بوتين وبايدن وجها لوجه

من جهتها نقلت وكالة الإعلام الروسية عن ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين قوله يوم الأحد إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أبلغ نظيره الأمريكي جو بايدن بأنه "يريد حقا" لقائه وجها لوجه عندما تحدثا عبر الفيديو في وقت سابق هذا الشهر.

ونقلت الوكالة عن بيسكوف قوله إن بوتين لم تكن لديه مقومات للتفاؤل بعد حديثه مع بايدن بسبب استمرار الخلافات الجادة والمتعلقة بالمفاهيم بين روسيا والولايات المتحدة.

المصادر الإضافية • أ ف ب-رويترز