المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البوندستاغ الألماني سيعيد ترتيب مقاعد الجلوس بعد رفض نواب الجلوس إلى جانب حزب يميني متطرف

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
البوندستاغ الألماني سيعيد ترتيب مقاعد الجلوس بعد رفض نواب الجلوس إلى جانب حزب يميني متطرف
البوندستاغ الألماني سيعيد ترتيب مقاعد الجلوس بعد رفض نواب الجلوس إلى جانب حزب يميني متطرف   -   حقوق النشر  AP Photo

سيتعين على الإدارة المشرفة على تسيير أشغال البوندستاغ الألماني ، إعادة ترتيب المقاعد في البوندستاغ وتوزيعها بعد أن اشتكى النواب من الجلوس إلى جانب حزب البديل من أجل ألمانيا.

وفي أعقاب نتائج الانتخابات البرلمانية الألمانية التي جرت الأحد (26 سبتمبر/أيلول 2021)، خسر حزب البديل من أجل ألمانيا اثنين في المائة من الأصوات مقارنة مع 2017 واحتل المركز الخامس في الانتخابات بعشرة في المائة من الأصوات بعد أن كان ثالث أقوى حزب في انتخابات 2017 وأكبر كتلة معارضة بالبرلمان.

والحزب الديمقراطي الحر الذي حصل على 92 مقعدا، كان يشغل مقاعد الجهة اليمنى في مبنى البوندستاغ. لكن بعد فوز حزب البديل من أجل ألمانيا بمقاعد في عام 2017، تحول الحزب الديمقراطي الحر نحو منتصف ترتيب نصف الدائرة المشكلة لحيز البوندستاغ. وبشكل عام فإن الكتلة الجديدة لحزب البديل من أجل ألمانيا بالبرلمان قد قلت بعشرة نواب بالمقارنة مع الانتخابات السابقة وبات عددها يبلغ 83 نائبا.

صرح أعضاء في الحزب الديمقراطي الحر أنهم لم يعودوا يريدون الجلوس بجانب الحزب اليميني المتطرف. في أكتوبر/تشرين الأول، قال النائب البارز في الحزب الديمقراطي الحر ماركو بوشمان إن حزبه يود "الجلوس في الوسط" لأنهم يمثلون مركز السياسة، حسب قوله. وأيد المشرعون يوم الخميس قرار تغيير مقاعد البرلمان الاتحادي.

ونتيجة لذلك، سيشغل الحزب الديمقراطي الحر الآن مكان حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي ينتمي إلى يمين الوسط وهو يعتبر الآن في عداد المعارضة. لكن حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي عارض فكرة تغيير أماكن الجلوس، بحجة أن أعضاء الحزب الديمقراطي الحر يجب أن يحترموا نظام الجلوس الذي تم تصميم آلياته منذ سبعة عقود في البوندستاغ.