المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جونسون: تقارير المخابرات "مثيرة للتشاؤم" بشأن غزو أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
جونسون: تقارير المخابرات "مثيرة للتشاؤم" بشأن غزو أوكرانيا
جونسون: تقارير المخابرات "مثيرة للتشاؤم" بشأن غزو أوكرانيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

لندن (رويترز) – قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم الاثنين إن معلومات المخابرات حول غزو روسي لأوكرانيا مثيرة للتشاؤم لكنها لا تعني أن الغزو واقع لا محالة، ووجه تحذيرا للرئيس الروسي فلاديمير بوتين من أن أي صراع يمكن أن يتحول إلى “شيشان جديدة”.

قال جونسون في تصريحات تلفزيونية “علينا أن نوضح للكرملين ولروسيا بمنتهى الصراحة أن (الغزو) سيكون خطوة كارثية”.

وردا على سؤال حول ما إذا كان يعتقد أن الغزو بات وشيكا الآن، قال جونسون “معلومات المخابرات حول هذه النقطة مثيرة للتشاؤم بشدة”.

وأضاف “لا أعتقد أن هذا حتمي الآن في كل الأحوال، أعتقد أن المنطق يمكن أن ينتصر”.

وقال جونسون إنه سيتحدث مع زملائه القادة حول هذه المسألة في وقت لاحق من اليوم الاثنين.

وأوضح “علينا أيضا توصيل رسالة مفادها أن غزو أوكرانيا سيكون، من منظور روسي، عملا مؤلما وعنيفا ودمويا، وأعتقد أن من المهم جدا أن يفهم الناس في روسيا أنها قد تتحول إلى شيشان جديدة”.

وقال حلف الأطلسي اليوم الاثنين إنه وضع قواته في حالة تأهب ويدفع بتعزيزات من السفن والطائرات المقاتلة، في تحركات نددت بها روسيا ووصفتها بأنها تصعيد للتوتر.

وأشعلت الخطوة المزيد من القلق وسط سلسلة من الإشارات على أن الغرب يستعد لعدوان روسي على أوكرانيا. ويتهم الكرملين الغرب بالهستيريا.

في الوقت نفسه، قال المتحدث باسم جونسون اليوم الاثنين إن بريطانيا ليس لديها خطط لإرسال قوات قتالية إلى أوكرانيا لمساعدتها في الدفاع عن نفسها في مواجهة أي عدوان روسي.

وردا على سؤال حول تصريحات سفير أوكرانيا في بريطانيا بأنه سيرحب بالجنود البريطانيين إذ وقع الغزو الروسي، قال المتحدث “لا توجد أي خطط على الإطلاق لإرسال قوات قتالية بريطانية لأوكرانيا”.

وأرسلت بريطانيا بالفعل عددا صغيرا من قوات المشاة إلى أوكرانيا للمساعدة في التدريب على الأسلحة الدفاعية.