المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شرطة فرنسا تمنع احتجاجات على إجراءات مكافحة الجائحة في باريس

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
شرطة فرنسا تمنع احتجاجات على إجراءات مكافحة الجائحة في باريس
شرطة فرنسا تمنع احتجاجات على إجراءات مكافحة الجائحة في باريس   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

باريس (رويترز) – قالت شرطة العاصمة الفرنسية باريس يوم الخميس إنها قررت منع محتجين يطلقون على أنفسهم اسم “قافلة الحرية” من دخول باريس.

وانطلق المحتجون بسياراتهم من جنوب فرنسا يوم الأربعاء فيما أطلقوا عليه “قافلة الحرية” التي تهدف للتجمع في باريس وبروكسل للمطالبة بإنهاء قيود مكافحة كوفيد-19، مستلهمين ما فعله محتجون أغلقوا الطرق وعطلوا حركة المرور في العاصمة الكندية أوتاوا.

ومن المتوقع قدوم محتجين من مزيد من المدن بأنحاء فرنسا يوم الخميس.

وقالت سلطات باريس إن المحتجين سيُمنعون من دخول العاصمة اعتبارا من 11 إلى 14 فبراير شباط، مشيرة إلى خطر حدوث اضطرابات عامة.

وفي كندا، تُنظم مظاهرات صاخبة تطالب بإنهاء اشتراط تطعيم سائقي الشاحنات بلقاحات كوفيد-19 في كندا للسماح لهم بالمرور من المعابر الحدودية الرئيسية مع الولايات المتحدة.

وتنتشر احتجاجات مماثلة أيضا في كل من أستراليا ونيوزيلندا. ولوح محتجون بالعلم الكندي مع انطلاق “قافلة الحرية” الفرنسية.

وحذرت السلطات بأن قائدي المركبات الذين يخالفون أمر عدم الاحتجاج في أنحاء باريس يخاطرون بالتعرض لعقوبة السجن لمدة عامين ودفع غرامة قدرها 4500 يورو ووقف رخص القيادة الخاصة بهم.