المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الممثل والمخرج الأميركي شون بين في أوكرانيا لإخراج وثائقي عن الغزو الروسي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
الممثل والمخرج الأميركي شون بين في أوكرانيا
الممثل والمخرج الأميركي شون بين في أوكرانيا   -   حقوق النشر  HANDOUT/AFP

أعلنت الرئاسة الأوكرانية الخميس، أن الممثل والمخرج الأميركي شون بين موجود حاليا في كييف حيث يصور وثائقيا عن الغزو الذي بدأته روسيا لأوكرانيا.

ورصدت الكاميرات وجود شون بين المشاركين في مؤتمر صحافي نظمته الحكومة في كييف، كما أظهره مقطع مصور نُشر عبر حساب الرئيس الأوكراني على إنستغرام، وهو يلتقي فولوديمير زيلينسكي.

وجاء في رسالة باللغة الأوكرانية نشرتها الرئاسة عبر فيسبوك أن "المخرج أتى إلى كييف لتسجيل كل الأحداث الدائرة في أوكرانيا، وبصفته مخرجا للوثائقيات لكي يكشف للعالم حقيقة غزو روسيا لبلدنا".

وأضافت الرسالة "شون بين اليوم هو من بين داعمي أوكرانيا وموجود في أوكرانيا. بلدنا ممتن له على بادرة الشجاعة والصدق هذه".

ولفتت الرئاسة الأوكرانية إلى أن الفنان الأميركي أظهر شجاعة "يفتقدها كثر آخرون، خصوصا من الساسة الغربيين".

وكان شون بين زار أوكرانيا في تشرين الثاني/نوفمبر الفائت والتقى عسكريين.

ويصوّر الممثل البالغ 61 عاما الحائز جائزتي أوسكار عن "هارفي ميلك" و"ميستيك ريفر"، الوثائقي لحساب استوديوهات "فايس"، بحسب قناة "ان بي سي نيوز".

ولم ترد "فايس" ولا ممثلو شون بين على اتصالات وكالة فرانس برس الخميس.

HANDOUT/AFP
الممثل والمخرج الأميركي شون بين في أوكرانياHANDOUT/AFP

وتتزامن زيارة بين إلى أوكرانيا مع إطلاق روسيا عملية عسكرية واسعة النطاق في الأراضي الأوكرانية يتخللها قصف صاروخي وإطلاق قذائف قرب مدن كثيرة، مع معارك على تخوم العاصمة كييف.

وأثار شون بين الجدل سابقا بالتزاماته السياسية أو بآرائه عن الأحداث العالمية، خصوصا بعد مقابلته مع بارون المخدرات المكسيكي خواكين "إل تشابو" غوسمان خلال تواريه عن العدالة.