المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول أمريكي: روسيا تواجه مقاومة في أوكرانيا أقوى مما كانت تتوقع

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

من إدريس علي وفيل ستيوارت

واشنطن (رويترز) – قال مسؤول دفاعي أمريكي كبير يوم الجمعة إن روسيا تواجه مقاومة أقوى مما كانت تتوقع في غزوها لأوكرانيا بما في ذلك تقدمها صوب العاصمة كييف، ويبدو أنها فقدت بعض الزخم في الهجوم.

وقصفت روسيا العاصمة الأوكرانية كييف بالصواريخ يوم الجمعة، ولجأت أسر إلى المخابئ، وطلبت السلطات من السكان إعداد القنابل الحارقة للدفاع عن العاصمة في مواجهة هجوم قال رئيس بلدية كييف إنه بدأ بالفعل من خلال مخربين.

لكن المسؤول الأمريكي الذي تحدث مشترطا عدم الكشف عن هويته أشار إلى صورة مختلطة لمحاولة روسيا مواصلة الهجوم الذي تقول واشنطن وكييف إنه يهدف إلى إقصاء الحكومة الحالية وتنصيب نظام دمية.

وقال المسؤول الدفاعي الكبير “حسب تقييمنا نرى أن هناك مقاومة من جانب الأوكرانيين أقوى مما كان الروس يتوقعون“، مضيفا أن مراكز السيطرة والتحكم التابعة للجيش الأوكراني “لم تتعرض للضرر”.

ومضى يقول “إنهم لا يتقدمون إلى كييف بالسرعة التي نعتقد أنهم توقعوا أن باستطاعتهم المضي بها. ومع ذلك هم يواصلون محاولة التقدم إلى كييف”.

وقال المسؤول إن روسيا لم تحرك إلى الآن أغلبية القوات التي نشرتها حول أوكرانيا، موضحا أن تقديره أن ثلث هذه القوات يشارك الآن في الهجوم.

وأشار المسؤول إلى أن هناك مؤشرات على هجوم روسي برمائي غربي ماريوبول “يتضمن إنزال ما يمكن أن يكونوا آلافا من قوات مشاة البحرية على الشاطئ هناك”. ورصدت الولايات المتحدة أيضا أكثر من 200 عملية إطلاق صاروخي إلى الآن.

وقال المسؤول إن بعض الصواريخ الروسية سقطت على مناطق سكنية على الرغم من أن الاستهداف الروسي كان في معظمه ضد قواعد الجيش الأوكراني.

وقال المسؤول إن الجيش الأوكراني يُظهر بسالة قتالية. وقال “يقاتلون دفاعا عن بلادهم”. وأضاف أن روسيا لم تبسط سيطرتها على المجال الجوي الأوكراني بعد، كما أنها لم تستخدم كامل قدراتها في مجال الحرب الإلكترونية.

وقال المسؤول “بشكل عام فقد الروس قدرا قليلا من قوة الدفع لديهم”.

وقال المسؤول الأمريكي إن عدة مئات من الأمريكيين غادروا أوكرانيا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.