المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا تقول إن مخربين أوكرانيين وراء الهجوم على محطة نووية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
El OIEA dice que las partes "esenciales" de la central nuclear ucraniana no están afectadas
El OIEA dice que las partes "esenciales" de la central nuclear ucraniana no están afectadas   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

موسكو (رويترز) – ألقت وزارة الدفاع الروسية يوم الجمعة مسؤولية هجوم على موقع محطة زابوريجيا للطاقة النووية في أوكرانيا على مخربين أوكرانيين ووصفته بأنه استفزاز وحشي.

وقالت أوكرانيا إن القوات الروسية هاجمت المحطة في الساعات الأولى من صباح الجمعة وإن النيران اندلعت في مبنى تدريب مجاور لها مؤلف من خمسة طوابق، في واقعة أثارت إدانات دولية لموسكو في اليوم الثامن من غزوها لأوكرانيا.

وقال إيجور كوناشينكوف المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إن المحطة النووية تعمل بشكل طبيعي وإن المنطقة تخضع للسيطرة الروسية منذ 28 فبراير شباط.

وأضاف “الليلة الماضية في المنطقة المجاورة لمحطة الكهرباء، قام نظام كييف القومي بمحاولة استفزاز وحشية.

“قرابة الساعة الثانية فجرا خلال دورية حراسة في المنطقة المجاورة لمحطة الطاقة النووية في زابوريجيا، تعرضت دورية متنقلة للحرس الوطني لهجوم من مجموعة تخريبية أوكرانية”.

وتابع “تم إطلاق نيران أسلحة خفيفة كثيفة على جنود من الحرس الوطني الروسي من نوافذ عدة طوابق في مجمع تدريب يقع خارج محطة الطاقة”.

وقال إن الدورية الروسية ردت بإطلاق النار لصد الهجوم وإن “المجموعة التخريبية” تركت مجمع التدريب وأضرمت النيران فيه أثناء مغادرتها.

ويتعارض كلام المتحدث الروسي مع الرواية الأوكرانية للأحداث.

وفي وقت سابق أظهر مقطع فيديو من المحطة تحققت منه رويترز مبنى تتصاعد منه النيران ووابلا من القذائف قبل أن تضيء كرة متوهجة كبيرة في السماء وتنفجر بجوار موقف للسيارات ويتصاعد الدخان في أنحاء المجمع.