المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بينيت: إسرائيل تشارك السعودية ألمها بسبب هجمات الحوثيين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت   -   حقوق النشر  Ronen Zvulun/AP

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت مساء السبت إن بلده يشارك السعودية ألمها بسبب هجمات الحوثيين، علماً أن الدولة العبرية لا تقيم علاقات رسمية مع المملكة.

وكتب بينيت عبر حسابه على تويتر "تعرب دولة إسرائيل عن ألمها للمملكة العربية السعودية بعد الهجوم المروع الذي شنه الحوثيون المدعومون من إيران. هذا الهجوم دليل آخر على أن العدوان الإقليمي الإيراني لا يعرف حدوداً ويعزز القلق حيال شطب الحرس الثوري الإيراني من قائمة المنظمات الإرهابية" في الولايات المتحدة.

ويشهد اليمن نزاعاً منذ عام 2014 بين القوات الموالية للحكومة المعترف بها دولياً والمدعومة من تحالف عسكري بقيادة الرياض، والحوثيين المدعومين من إيران.

شنّ الحوثيون الجمعة سلسلة هجمات جديدة ضد السعودية، تسبب أحدها في حريق هائل في منشأة نفطية في جدة على مسافة غير بعيدة من حلبة تستضيف سباق فورمولا واحد.

رداً على ذلك، نفذ التحالف العسكري غارات جوية ليل الجمعة السبت في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في صنعاء (شمال) والحديدة (غرب).

وأعلن الحوثيون السبت أنهم سيوقفون هجماتهم في اليمن والسعودية "لثلاثة أيام".

يأتي رد فعل رئيس الوزراء الإسرائيلي في وقت تستضيف الدولة العبرية قمة "تاريخية" الأحد والإثنين بمشاركة وزراء خارجية الولايات المتحدة ومصر وثلاث دول عربية - البحرين والإمارات والمغرب - طبّعت مؤخراً علاقاتها مع إسرائيل.

وتعقد القمة في صحراء النقب (جنوب)، وتتزامن مع تصريحات مسؤولين غربيين، أبرزهم جوزيب بوريل، حول قرب التوصل إلى تفاهم يحيي الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني.

لكن إسرائيل تنظر بتشاؤم إلى الاتفاق المحتمل بشأن البرنامج النووي لإيران عدوها اللدود، وتقول إنها تخشى شطب الحرس الثوري من القائمة الأميركية للتنظيمات الإرهابية كجزء من التفاهم.

المصادر الإضافية • أ ف ب